شريط الأخبار

علاوي يتقدم والمالكي يشكك بالفرز

09:30 - 17 حزيران / مارس 2010

فلسطين اليوم-وكالات

دعا ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي إلى إعادة فرز الأصوات، متهما مسؤولا بالمفوضية المشرفة على الانتخابات بالتلاعب في عملية الفرز. في الأثناء أعلنت المفوضية تقدم زعيم قائمة العراقية إياد علاوي بفارق طفيف على قائمة المالكي.

وتعد هذه الشكوى الأولى التي يتقدم بها المالكي من العملية الانتخابية التي جرت يوم 7 مارس/آذار الجاري والتي تعاني أصلا -حسب مراقبين- من فوضى وبطء في عملية الفرز واتهامات بالتزوير.

وأظهرت آخر النتائج الأولية التي أعلنتها المفوضية المستقلة العليا للانتخابات مساء الثلاثاء اعتمادا على فرز 79% من الأصوات، تقدم رئيس الوزراء السابق إياد علاوي زعيم قائمة العراقية على ائتلاف المالكي بفارق ضئيل بلغ تسعة آلاف صوت.

وبعثت كتلة المالكي بشكوى إلى مفوضية الانتخابات تقول فيها إنها "تلقت معلومات موثوقة بأن العديد من مراقبي الفرز الإلكتروني" على علاقة بجماعات منافسة في السباق الانتخابي.

وقال علي الأديب وهو مرشح بائتلاف دولة القانون إن كتلته تطالب بإعادة فرز الأصوات اعتمادا على النسخ الأصلية من جميع مراكز الاقتراع في البلاد والتي تتجاوز خمسين ألفا. 

عضو بجماعة سنية

وادعت الرسالة التي وقعها المالكي وحصلت أسوشيتد برس على نسخة منها أن المسؤول عن مركز الفرز الإلكتروني حازم البدري عضو في جماعة سنية متحالفة مع علاوي.

 

وطالبت الرسالة التي أرسلت نسخة منها للسفارة الأميركية وبعثة الأمم المتحدة في العراق بفتح تحقيق في العلاقات السياسية لكل المسؤولين والموظفين بمركز الفرز وعدم الإفراج عن النتائج النهائية حتى يتم التحقيق في كل الشكاوى المقدمة "مهما أخذت من وقت".

وكانت قائمة علاوي قد تقدمت الاثنين بلائحة طويلة من الشكاوى بشأن حدوث تلاعبات من بينها العثور على صناديق انتخابية في القمامة، إضافة إلى أكثر من 200 ألف جندي لم يتمكنوا من الإدلاء بأصواتهم بسبب عدم وجود أسمائهم ضمن قوائم الناخبين.

العبيدي: نحتاج بضعة أيام

من جانب آخر أعلنت مفوضية الانتخابات مساء الثلاثاء نتائج أولية بعد فرز 79% من الأصوات في جميع المدن العراقية. ومن المنتظر إعلان النتائج النهائية للانتخابات في غضون "بضعة أيام" حسب المتحدث باسم المفوضية قاسم العبودي.

 

وقال المسؤول "سيتم في الثامن عشر من الشهر الجاري إعلان نتائج التصويت الخاص للعسكريين والمرضى في المستشفيات والسجناء والتصويت في الخارج"، مضيفا "نحتاج بضعة أيام لإعلان النتائج النهائية بعد مصادقة المحكمة الاتحادية عليها".

 

وكانت المفوضية قد نشرت الاثنين نتائج جزئية بنسبة 66%، حيث حصل ائتلاف دولة لقانون على المرتبة الأولى في مدن بغداد والمثنى وكربلاء والنجف وبابل والبصرة وواسط.

 

وحصل ائتلاف العراقية على المرتبة الأولى في مدن الأنبار وديالى وكركوك والموصل وصلاح الدين، في حين حصل الائتلاف الوطني العراقي بزعامة عمار الحكيم على المرتبة الأولى في كل من الناصرية والديوانية وميسان.

 

وحصد التحالف الكردستاني الأصوات في مدن إقليم كردستان الثلاث السليمانية وأربيل ودهوك.

انشر عبر