شريط الأخبار

كبير مستشاري أوباما: إسرائيل أهانتنا وتحدتنا

06:37 - 15 تموز / مارس 2010

فلسطين اليوم : بيت لحم

اعتبر كبير مستشاري الرئيس باراك أوباما أن إعلان إسرائيل بناء 1600 وحدة استيطانية في القدس الشرقية يعتبر إهانة للولايات المتحدة ويعرض عملية التسوية للخطر.

وقال ديفيد اكسلرود لشبكة "سي ان ان" :"إن واشنطن تعتبر هذا الإعلان تحدياً"، مضيفا أن "الأمر كان إهانة. لكنه نسف خصوصاً المحاولة الهشة جداً لإرساء التسوية في الشرق الأوسط.

وتابع "لقد بدأنا لتونا مفاوضات غير مباشرة. نتنقل بين الفلسطينيين والإسرائيليين. ومجرد أن يصدر هذا الإعلان في هذا الوقت بالذات له آثار مدمرة جداً".

وإذ وصف إسرائيل بأنها "حليف قوي وخاص" للولايات المتحدة، اعتبر اكسلرود عبر شبكة "ايه بي سي" انه "لهذا السبب تحديداً كان حرياً (بإسرائيل) ألا تنتهج هذا السلوك".

واعتبر اكسلرود أن رسالة واشنطن وصلت إلى رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو.

انشر عبر