شريط الأخبار

لماذا يحفر الاحتلال شبكة أنفاق؟!

10:04 - 14 تموز / مارس 2010

فلسطين اليوم –القدس المحتلة

كشف في إسرائيل عن نية سلاح الهندسة في الجيش بناء هياكل لقرية فلسطينية أسفلها أنفاق أرضية، في إحدى المناطق العسكرية في صحراء النقب، لتدريب الجنود على القتال في كل من قطاع غزة وجنوب لبنان، في حال وقعت حرب جديدة. 

وبحسب صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية، فإن الهدف من راء هذه الخطة هو "تحسين إعداد الجنود للقيام بعمليات في غزة وجنوب لبنان"، مشيرة إلى أن سلاح الهندسة في الجيش الإسرائيلي شرع في بناء قرية فلسطينية وهمية في قاعدة تدريب في صحراء النقب، تتضمن منازل مفخخة، ستضم أيضاً بضع عشرات من الهياكل الخرسانية، مع ممرات وأنفاق تحت الأرض. 

وأوضحت أن العبوات الناسفة كانت من أنواع مختلفة ونشرت في كل مكان تقريباً، لافتةً إلى أن بعض الألغام كانت مدفونة تحت الأرض، لتفجير الدبابات وعربات الجنود المدرعة، إضافة إلى أخرى مخبأة في أطباق الأقمار الصناعية والسلالم وأقفاص الدجاج وحدائق الحيوان والمساجد.

وذكرت الصحيفة أن هذه المنازل والمنشآت الخرسانية التي ستبنى في قرية التدريب تتشابه في مجملها مع المناطق الحضرية، موضحةً أن هذه المنشأة الجديدة ستكون "فريدة من نوعها نظرا لأنها ستكون على غرار المباني في قطاع غزة". 

يشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي واجه في حربه الأخيرة على قطاع غزة  قبل 14 شهراً صعوبة في دخول المناطق السكنية بسبب عمليات التفخيخ لشوارع ومنازل أعدتها المقاومة للنيل من جنوده لحظة دخولهم إلى عمق المدن.

انشر عبر