شريط الأخبار

حكومة رام الله قطعت رواتب ألفي معلم لاعتبارات سياسية

04:54 - 13 حزيران / مارس 2010

فلسطين اليوم: غزة

اتهم تجمع نقابي فلسطيني اليوم السبت الحكومة الفلسطينية في الضفة الغربية برئاسة سلام فياض بقطع رواتب ألفي معلم حكومي في قطاع غزة والضفة الغربية.

 

وقالت نقابة المعلمين المحسوبة على حركة "حماس"، في مؤتمر صحافي عقدته في مدينة غزة، إن قطع رواتب المعلمين واعتقال وملاحقة المئات منهم "تم لاعتبارات سياسية".

 

ودعا نقيب المعلمين حمدي أبو ليلة، الرئيس الفلسطيني محمود عباس، خلال المؤتمر إلى العمل على حماية العاملين في قطاع التعليم في الضفة الفلسطينية وإيقاف مسلسل الملاحقة والاعتقال والفصل "الذي تمارسه الأجهزة الأمنية بحقهم هناك".

 

كما حث على إطلاق مبادرة حسن نوايا لتجنيب قطاع التعليم المناكفات السياسية "بهدف وضع حد للتدهور والانهيار الذي أصاب هذا القطاع جراء استمرار الانقسام الفلسطيني".

 

وتتلخص المبادرة التي أطلقها أبو ليلة في "عودة كافة المعلمين إلى مواقع عملهم، وضمان عدم ملاحقتهم وتوفير الحماية و الحصانة الكاملة لهم، بتحقيق الأمان الوظيفي والتوقف عن ملاحقة قيادات العمل النقابي وفتح المقار النقابية".

 

وطالب أبو ليلة الهيئات والمؤسسات الرسمية والشعبية والقوى الوطنية ومؤسسات حقوق الإنسان وأعضاء المجلس التشريعي والمنابر الإعلامية أن تأخذ دورها الكامل في توفير الحماية والحفاظ على المسيرة التعليمية من التدهور والانهيار.

انشر عبر