شريط الأخبار

وللطلاق احتفال أيضاً

09:16 - 13 حزيران / مارس 2010

فلسطين اليوم-وكالات

تشهد عدة بلدان في العالم انطلاقة موضة جديدة: موضة حفلات... الطلاق. هذه الموضة التي تنامت شعبيتها في العقود الأخيرة في أميركا الشمالية، تشهد اليوم إقبالاً واسعًا في بريطانيا. فمن مقاهي لندن الشبابية إلى المطاعم المحلية، تحثّ أماكن الترفيه المطلقين الجدد على الاحتفال بانفصالهم خلال سهرة عامرة تجمع الأهل والأصدقاء. ولطيّ الصفحة نهائيًا، بوسع المطلقين اختيار البرنامج التالي: توسيخ فستان العرس وارتداء قمصان "حرّ كالعصفور" وتذوّق قالب حلوى في أعلاه طريقة التخلّص من الشريك وحتّى دفن خاتم الزواج في تابوت معدّ لهذا الغرض. كما يمكنكم تخليد هذه اللحظات بعدسة مصوّر متخصّص في حفلات الطلاق. فـ"قطاع الطلاق" لم يعد حكرًا على المحامين والمعالجين النفسيين.

اليوم، ينتهي نصف عدد الزيجات في المملكة المتحدة بالطلاق. وبالتالي فإن هذا النوع من الحفلات ينضمّ إلى سوق آخذة في الازدهار قوامها وكالات التعارف للمطلقين وكتب حول النهوض بعد عملية طلاق وحتى قائمة بالهدايا التي يمكن لأصدقاء المطلقين تقديمها لهم.

انشر عبر