شريط الأخبار

أبو عين: الاستيطان وجه صفعة قوية للإدارة الأميركية

06:52 - 12 كانون أول / مارس 2010


قيادي فتحاوي: الاستيطان وجه صفعة قوية للإدارة الأميركية

فلسطين اليوم- رام الله

اعتبر قيادي في حركة فتح إن الإجراءات والخطوات الاستيطانية الإسرائيلية نسفت كل الجهود الأميركية على صعيد التسوية ووجهت صفعة قوية للإدارة الأميركية، مطالبا العرب بتقدم المزيد من الدعم للفلسطينيين في مواجهة التعنت الإسرائيلي.

 

وقال عضو المجلس الثوري لحركة فتح زياد أبو عين: إن التصريحات الأميركية ومحاولات الضغط على القيادة الفلسطينية والوعود السابقة التي تم تقديمها إلى المجموعة العربية والتي تم على أساسها اتخاذ القرار بالموافقة على بدء المفاوضات غير المباشرة، وتعهد واشنطن بمنع أي خطوات استيطانية من قبل إسرائيل، لحقتها تصريحات وإجراءات استيطانية للاحتلال بالتزامن مع زيارة بايدن إلى المنطقة.

 

وتابع أبو عين: إن الإجراءات الاستيطانية للاحتلال نسفت كل الجهود في إطار التسوية، وأضاف: إن على الولايات المتحدة إن تبين مصداقيتها، هل هي دولة مستقلة، أم أنها محكومة من قبل إسرائيل، حيث وجه الاحتلال لها صفعة قوية بخطواته الاستيطانية.

 

وأكد أن الأراضي المحتلة هي ارض فلسطينية ولن يقرر مصيرها غير الفلسطينيين، معتبرا انه لا معنى للمفاوضات مع الاحتلال الذي يزرع المستوطنات في كل مكان من الأراضي المحتلة.

 

واعتبر أبو عين أن الرد الإسرائيلي على رسالة السلام العربية كان مزيدا من الاستيطان والتوسع، مطالبا العرب إلى تقديم المزيد من الدعم للحق الفلسطيني في مواجهة كل هذا التعنت الإسرائيلي.

انشر عبر