شريط الأخبار

إدارة السجون تشن حملة تنقلات واسعة ضد أسرى الجبهة الشعبية

01:06 - 11 تشرين أول / مارس 2010

فلسطين اليوم-رام الله

نفذت ادارة مصلحة السجون الاسرائيلية اجراءات مشددة بحق العشرات من اسرى الجبهة الشعبية في مختلف السجون الاسرائيلية وشملت نقل العشرات منهم في حركة دائبة في السجون وفرضت غرامات باهظة على اخرين .

وقال بيان صادر عن منظمات الجبهة الشعبية لتحرير في فلسطين في السجون وصل نسخة منه " القدس " ان ادارة السجون اقدمت على فرض اجراءات تعسفية بحق اعضائها وكوادرها ردا على قيام الاسرى بتنظيم فعاليات مختلفة تضامنا مع الامين العام الاسير احمد سعدات وضد قرار عزله عن العالم الخارجي منذ اكثر من عشرة اشهر متواصلة ، وذلك من خلال تنظيم ورشات عمل ومحاضرات تتحدث عن العزل وسبل مواجهتها ، وكذلك ارسال برقيات التاييد ورسائل الاحتجاج الى اعضاء الكنيست العرب ، وكافة المنظمات الدولية التي تعني بحقوق الانسان وكذلك هيئة الامم المتحدة للضغط على اسرائيل وقف سياسة العزل المناقضة مع الاعراف والمواثيق الدولية ".

واوضح البيان ان الاجراءات التعسفية تمثلت في اقدام ادارة سجن جلبوع الكائن في غور بيسان على قمع عشرون اسيرا جبهاويا والتعرض اليهم بالتنكيل ومن ثم نقلهم الى عدة سجون اخرى .

وفي سجن ايشل اقدم افراد من الوحدات الخاصة وبعد منتصف الليل على اقتحام عرف الجبهة الشعبية وفتشتها وثم اخرجت عشرة اسرى منهم ونقلهم في ساعة متاخرة من الليل قبل الماضي الى عدة سجون ، فيما اقدمت ادارة سجن ريمون على فرض غرامات مالية بحق عشرين اسيرا تتراوح ما بين 500 شيكل الى الفي شيكل يتم خصمها من مخصصاتهم المالية المخصصة للكافتيريا وذلك بدعوى انهم مارسوا التحريض على القيام بفعاليات احتجاجية ضد عزل امينهم العام .

سعدات من عزل الى عزل

وقال البيان ان الامين العام ذاته قد تعرض للنقل مع بداية الشهر حيث نقل من عزل ريمون الى عزل بئر السبع في ظروف شديدة القساوة حسب البيان الذي اكد ان مثل هذه الاجراءات والملاحقات لن تؤدي الا الى مزيد من الصمود والتحدي والتمسك بالنضال حتى الحرية والاستقلال .

انشر عبر