شريط الأخبار

إعلاميون وصحفيون يناقشون الإشكاليات التي تواجه خريجي الصحافة والإعلام

11:16 - 11 تشرين أول / مارس 2010

إعلاميون وصحفيون يناقشون الإشكاليات التي تواجه خريجي الصحافة والإعلام

فلسطين اليوم- غزة

ناقش صحفيون وإعلاميون، أهم الإشكاليات التي توجه خريجي الصحافة والإعلام من مختلف الجامعات الفلسطينية، مؤكدين على ضرورة أن يعي الإعلامي حقوقه وواجباته ليقوم بتأدية عمله على أكمل وجه.

وأوصى الإعلاميون خلال ورشة عمل نظمها التجمع الإعلامي بمدينة غزة بعنوان:"تحديد إحتياجات طلبة الإعلام في الجامعات الفلسطينية" بحضور العديد من الصحفيين ومراسلي الصحف والفضائيات ووكالات الأنباء.

ومن ناحيته، أكد الصحفي صالح المصري رئيس التجمع الإعلامي الفلسطيني، على ضرورة تنمية الطالب الجامعي للمهارات الموجودة لديه عن طريق الالتحاق بالدورات الإعلامية المتخصصة وعدم الاكتفاء بالعلم النظري الذي يدرس في الجامعات.

أما الصحفي عادل الزعنون الذي يعمل بوكالة الأنباء الفرنسية بغزة، فشدد على ضرورة إحداث توأمة ما بين الجامعات الفلسطينية والمؤسسات الإعلامية، وذلك من خلال اكتشاف الجامعات لقدرات طلبة أقسام الصحافة والإعلام لديهم وتوزيعهم على المؤسسات الإعلامية للتدريب كل حسب المكان المناسب لقدراته .

ونوه الزعنون إلى أن الإشكالية التي تواجه الخريج الصحفي تكمن في عدم وجود الخبرة العملية الكافية لديه لبدء العمل كالفهم الصحيح لسياسات المؤسسات الإعلامية وكيفية الحصول على الأخبار من مصادرها

وأوضح مراسل تلفزيون الجزيرة تامر المسحال، أن احتياجات الصحفيين الجدد مرتبطة بالواقع الذي يتطلب منهم الفهم الصحيح لأساسيات التحرير الصحفي الحديث والبيئة العملية للصحافة، مؤكداً على ضرورة فهم الصحفي لمهارات العمل الميداني.

في حين دعت الصحفية أسماء الغول إلى دمج طالب الصحافة في المؤسسات الصحفية أثناء دراسته الجامعية وذلك لتقليص الفجوة ما بين الطالب والعمل الصحفي . 

وفي السياق ذاته، أكد مدير تحرير وكالة معاً الإخبارية الصحفي عماد عيد، أنه من المهم توفر الجاهزية التامة لدى الخريج الجامعي للعمل الصحفي، مؤكداً على أن المؤسسات تواجه إشكالية في تدريب الإعلاميين تكمن في عدم توفر الخبرة الكافية لديهم في مجالات التحرير المختلفة .

انشر عبر