شريط الأخبار

إخطار ست عائلات بهدم منازلها لعدم الترخيص في وادي النيص

10:10 - 11 كانون أول / مارس 2010


فلسطين اليوم-القدس المحتلة

وجهت ما يسمى بالإدارة المدنية الإسرائيلية إخطارات لست عائلات فلسطينية بقرية وادي النيص الى الجنوب من مدينة بيت لحم تبلغها بقرار هدم منازلها الواقعة عند المخل الشرقي للقرية بدعوى عدم الترخيص ، وتعود ملكية هذه المنازل لكل من نعيم عثمان ابو حماد ، وعامر ياسر محمود ، ومحمد موسى ابو حماد ، وعدلة موسى حماد ، وسمير محمد عيسى ، وهاني محمد عيسى .

 

وتضمن القرار إمهال العائلات مدة شهر للتقدم باعتراض للجهات القضائية منذ تاريخ اصدار هذا القرار وفي حالة المصادقة عليه فان على الأهالي انفسهم هدم منازلهم بايديهم واذا رفضوا فانهم سوف يتحملون ثمن تكاليف هذا الهدم بحسب ما جاء في هذه الاخطارات .

 

وقالت مصادر في القرية ان كافة هذه المنازل ماهولة بالعشرات من افراد العائلات وبعضها مشيد منذ العام 1980 وبعضها الاخر بني على الاقل منذ خمس سنوات ، الامر الذي يؤكد ان الهدف من وراء ذلك هو المضايقة على المواطنين وحشرهم في منطقة ضيقة للغاية .

 

وقال وليد ابو حماد رئيس الجمهية الخيرية في القرية واحد النشطاء فيها ان القرية التي تبلغ مساحتها الاجمالية نحو 15 الف دونم محرومة من استغلالها بدعوى انها ضمن مناطق "ج " حيث لا يشغل اهالي القرية بمنازلهم الا مائة دونم فقط ومحظور عليهم استغلال الباقي وحتى البناء في اطلااف القرية الاربعة ، وهذا تاكيد على وجود نية للسلطات الاسرائيلية من ضم الاراضي الخالية للبؤر الاستيطانية لا سيما وان القرية تقع بمتاخمة مستوطنة افرات الضخمة التي تواصل تمددها على حساب اراضي قرى جنوب بيت لحم لتصل الى شرقها ومن ثم ربطها بمستوطنة هار حوماة التي الحقت لتكون احدى ضواحيها مدينة القدس ، وطالب ابو حماد السلطة الفلسطينية بضرورة مساعدة السكان وتمكينهم من العيش والصمود وذلك من خلال مد التيار الكهربائي والمياه الى هذه المنازل اضافة الى تعبيد الشوارع المؤدية لها وجميعها ترابية وهذا ما يجعل الاحتلال يستفرد بهذه المنازل ليعمل على هدمها

انشر عبر