شريط الأخبار

"العار بدلا من الانقسام الفلسطيني"

08:54 - 10 حزيران / مارس 2010

فلسطين اليوم-غزة

دعا مدير مؤسسة بال ثنك للدراسات الإستراتيجية والخبير الإقتصادي المرموق عمر شعبان إلى استبدال مصطلح "الانقسام الفلسطيني" بـ"العار الفلسطيني" لما أحدثه هذا الانقسام من تشوية لصورة النضال الفلسطيني.

وعدد شعبان "لوكالة فلسطين اليوم الإخبارية" أسبابا عدة لهذه التسمية، وأهمها أننا شعب تحت الإحتلال حتى الآن، ولأن شعبنا أعطى نموذجا فريدا للعديد من شعوب العالم، ولكننا وللأسف فقدنا احترام العالم بسبب هذا "العار".

وأضاف شعبان أن حجم الكراهية والتحريض أفقدنا احترام الكثير من القوى المحبة والمؤيدة لحقوق الشعب الفلسطيني، حيث أنه وفي الوقت الذي تحشر فيه إسرائيل في الزاوية نجد  الأشقاء يقتتلون على "سلطة وهمية" تحت الاحتلال.

 

جدير بالذكر أن مؤسسة بال ثنك دأبت على دعم جهود المصالحة الوطنية الفلسطينية، عبر جمع  قادة الفصائل الفلسطينية في لقاءات حوارية مشتركة لوضع رؤية موحدة للخروج من مأزق "العار الفلسطيني"، كما نظمت العديد من النشاطات لدعم جهود المصالحة الوطنية، كان آخرها أول يوم أمس الإثنين، حيث نظمت معرضا لرسومات جدارية في شارع عمر المختار وسط مدينة غزة، للتعبير عن رغبة الفنانيين الفلسطينيين في تحقيق المصالحة الوطنية ولتكون رسالة واضحة وقوية للساسة بتحريك ملف المصالحة.

 

وكان  شعبان قد أكد خلال افتتاحه للجدارية بأن المصالحة الوطنية مطلب جماهيري نابع من الشعب الفلسطيني، وأن شعبنا يبتكر وسائل غير روتينية وإبداعية للضغط على القادة  السياسيين لتحريك ملف المصالحة الوطنية.

 

 

 

 

 

انشر عبر