شريط الأخبار

الأهلى يتأهب بكامل قوته لكسر تحدى المصرى ومصالحة الجماهير

07:34 - 10 تشرين ثاني / مارس 2010


فلسطين اليوم-المصري اليوم

 بحثا عن استعادة ذاكرة الانتصارات، يدخل الفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى مواجهة صعبة عندما يلتقى مع المصرى عند السابعة والنصف مساء اليوم «الأربعاء» على أرض ملعب ستاد القاهرة ضمن الجولة العشرين لبطولة الدورى العام.

 

لن تكون مواجهة الليلة سهلة للفريقين، فكلاهما يطمح لهدف محدد، حيث يرغب أصحاب الأرض فى الحصول على الثلاث نقاط للحفاظ على فارق النقاط بينهم وبين باقى منافسيهم بتروجيت والزمالك والإسماعيلى، فضلاً عن استعادة ثقة الجماهير الأهلاوية التى بدأت تقلق على فريقها بعد اهتزاز المستوى فى المباريات الأخيرة وفقدان النقاط الواحدة تلو الأخرى.

 

وإذا كان أبناء القلعة الحمراء يرغبون فى الفوز، فإن المصرى يحدوه الأمل فى خطف نقطة من براثن الأسد الأهلاوى فى عقر داره لتحسين موقف الفريق فى جدول الترتيب، حيث يحتل المركز الحادى عشر.

 

اكتملت الصفوف الأهلاوية بعودة نجمى الفريق محمد أبوتريكة ومحمد بركات واستعادة شريف إكرامى، حارس المرمى ثقته فى نفسه بعد مشاركته فى مباراة الحامول الودية التى انتهت بفوز فريقه بهدف للاشىء.

 

وينتظر أن يلعب حسام البدرى المدير الفنى للأهلى بطريقة هجومية لإدراك الفوز مبكراً كما يرغب فى تقديم فريقه عرضاً قوياً يمسح به أحزان التعادل الأخير مع طلائع الجيش.. ولن يغير البدرى من طريقة لعبه المعتادة ٤/٤/٢ والاعتماد على تحركات لاعبى الوسط من خلال الانطلاق من الخلف للأمام لخلخلة دفاعات المصرى.. وشهدت تدريبات الفريق الأخيرة جدية وحماساً كبيرين من اللاعبين لمصالحة جماهيرهم الغاضبة والفوز، خصوصاً بعد عودة المنافس التقليدى الزمالك للمنافسة.

 

وينتظر أن يلعب الفريق بكامل نجومه الأساسيين، ففى حراسة المرمى شريف إكرامى وأمامه شريف عبدالفضيل ووائل جمعة وأحمد على وسيد معوض وفى الوسط حسام عاشور وأحمد حسن وعبدالله فاروق ومحمد أبوتريكة ومحمد بركات وعماد متعب.

 

على الجانب الآخر، استعد المصرى جيداً خلال فترة توقف الدورى، ويرغب ثيو بوكير، المدير الفنى، فى الحفاظ على سجله مع فريقه خالياً من الهزائم واستمرار تحسن النتائج منذ توليه المسؤولية، حيث لم يخسر المصرى معه أى مباراة.

 

يغيب عن الفريق كل من هانى سعيد وأحمد فوزى ووجيه عبدالعظيم للإصابة، ورغم النقص العددى فى الصفوف إلا أن المدير الفنى رفض التقليل من شأن باقى اللاعبين، حيث أبدى ثقته فيهم وقدرتهم على مواجهة حامل اللقب وتقديم عرض طيب.. وينتظر أن يلعب بوكير بطريقة ٣/٤/٢/١ والاعتماد على تضييق المساحات أمام مهاجمى الأهلى، خصوصاً أبوتريكة وبركات ومتعب وذلك عن طريق لاعبى ارتكاز الوسط محمد عاشور الأدهم ومحمد جودة والاعتماد على الهجمة المرتدة استغلالاً لاهتزاز خط الدفاع الأهلاوى فى الآونة الأخيرة.

انشر عبر