شريط الأخبار

للمرة السابعة على التوالي.. 28 شهراً في الأسر دون أية تهمة

01:44 - 09 تشرين أول / مارس 2010

فلسطين اليوم-رام الله

جددت سلطات الاحتلال فترة الاعتقال الإداري بحق القيادي في حركة حماس ماجد حسن أبو عبيدة من رام الله للمرة السابعة على التوالي.

 

ووصف مركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان قرار التمديد بالخطوة المقصودة والمبيتة من قبل سلطات الاحتلال للتأثير على معنويات الأستاذ ماجد حسن وزوجته وأطفاله، وخاصة انها تأتي في نفس اليوم الذي كان من المقرر الإفراج عنه من سجون الاحتلال.

 

قال فؤاد الخفش مدير مركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان أن هذا التمديد الجديد هو السابع للشيخ ماجد،  بعد ست مرات سابقة  حيث كانت بداية اعتقاله الإداري  بتاريخ 12-11-2007 بينما كانت زوجته ندى الجيوسي تقبع في الاعتقال في سجن تلموند بعد اختطافها من بين أطفالها بتاريخ 8-7-2007 ، وبذلك يكون الأستاذ ماجد قد مضى عليه حوالي ثمانية وعشرين شهراً في الاعتقال الإداري دون أية تهمة متنقلاً بين سجني عوفر والنقب الصحراوي .

 

وأضاف الخفش أنه وعلى مدار خمس "سجنات" فقد اقتطع السجن أكثر من سبع سنوات من عمره ،وقد ولد أبو عبيدة ورأى النور بتاريخ 20-7-1963 وتخرج من جامعة بيرزيت عام 1987 بتاريخ 9-11 قبيل اندلاع الانتفاضة الأولى ، انتفاضة الحجارة ، وقد حصل على البكالوريوس في إدارة الأعمال والمحاسبة ، ويعمل حالياً محاسباً في غرفة تجارة وصناعة رام الله والبيرة ، وهو متزوج من الداعية والمربية الفاضلة ندى الجيوسي التي أنجبت له تسعة من الأبناء أكبرهم تسنيم وهي طالبة في جامعة بيرزيت .

 

انشر عبر