شريط الأخبار

نادي الأسير يطالب بإطلاق سراح أسير مصاب بالسرطان

01:20 - 08 حزيران / مارس 2010

فلسطين اليوم-رام الله

أطلق نادي الأسير، اليوم، صرخة إلى كافة المؤسسات الدولية والحقوقية والطبية، للعمل الفوري وبشكل عاجل لإجبار سلطات الاحتلال الإفراج عن الأسير كايد حسن هيرون من نابلس، المعتقل منذ 12/1/2003 والمحكوم لمده تسع سنوات، ويعاني من الإصابة بمرض سرطان المثانة.

 

وبين رائد عامر مدير نادي الأسير في نابلس، أن إدارة سجن مجدو أجرت فحوصات للأسير هيرون، بعد أن قامت بتحويله إلى مستشفى سيروكا داخل أراضي 1948، وتبين أنه يعاني من الإصابة بمرض السرطان، وبذلك ترتفع حالات الإصابة بالسرطان إلى خمس مؤكدة، وهم: طارق العاصي من نابلس، وأحمد النجار من الخليل، وعماد زعرب من غزة، و رائد دراتبية من غزة، وكايد حسن هيرون من نابلس.

 

وبينت عائلة الأسير هيرون بأنها تمكنت من زيارته قبل مدة قصيرة، وأن وضعه الصحي مترد، وأصبح شاحب اللون، وأن إدارة السجن لم تقم حتى هذه اللحظة، بنقله إلى مستشفى متخصص بمعالجه مثل هذه الأمراض، مطالبة بالإفراج عنه ليتسنى لعائلته علاجه قبل فوات الأوان.

 

من جانبه، ناشد نادي الأسير المؤسسات الحقوقية الدولية والمحلية، الضغط على حكومة الاحتلال للإفراج عنه، حتى يتسنى له أخذ العلاج المناسب، محملا حكومة الاحتلال من أي تدهور في حالة الأسير الصحية، وأنه يجب عليها الإفراج عنه وعن كافة الأسرى المرضى، ليتم علاجهم قبل فوات الأوان.

انشر عبر