شريط الأخبار

الأشقر: السلطة غير مخولة بالتفاوض باسم شعبنا

06:00 - 07 تشرين أول / مارس 2010

الأشقر: السلطة غير مخولة بالتفاوض باسم شعبنا

فلسطين اليوم: غزة

حذر نائب رئيس كتلة التغيير والإصلاح في المجلس التشريعي الفلسطيني إسماعيل الأشقر السلطة الفلسطينية من العبث بحقوق الشعب الفلسطيني وثوابته ومقدساته، مؤكدا بأنها غير مخولة بالتفاوض باسم الشعب الفلسطيني .

 

واعتبر النائب الأشقر في تصريح صحافي أن هذه الزيارة تأتي في إطار دعم الكيان الصهيوني، والتغطية على جرائمه المتكررة بحق الشعب الفلسطيني ، ومحاولة لتحسين صورته.

 

واستنكر الأشقر هذه الزيارة التي جاءت في وقت تمادى فيه العدو الصهيوني في اعتداءاته المتكررة على القدس ومحاولاته الحثيثة لصهينتها، من خلال ضم المقدسات الإسلامية، و التنكر لحقوق اللاجئين، و استمرار عمليات القتل والاغتيالات للفلسطينيين، والحصار الظالم على القطاع.

 

وأوضح الأشقر أن هذه الزيارات تأتي في ظل التراجع عن الوعود بوقف الاستيطان والتوسع الصهيوني في المدينة، خاصة بعد اشتراط السلطة الفلسطينية أن تذهب إلى المفاوضات بعد وقف الاستيطان، مضيفا أن هذه الزيارة تبدو وكأن ميتشل يريد أن يقدم ضمانات للفلسطينيين في ظل هذه الجرائم.

 

ووصف الأشقر المفاوضات التي تجريها السلطة الفلسطينية برام الله بالمفاوضات العبثية سواء كانت مباشرة أو غير مباشرة، مؤكدا أن الهدف منها هو تحسين صورة الاحتلال التي شوهت أمام العالم بعد حرب الفرقان واغتيال المبحوح، مشيرا أن هذه المفاوضات لن تؤدي إلى أن ينال الشعب الفلسطيني حقوقه وثوابته.

انشر عبر