شريط الأخبار

اجتماع عربي قريب لبحث الانتهاكات الإسرائيلية بحق المقدسات

05:07 - 07 تموز / مارس 2010

اجتماع عربي قريب لبحث الانتهاكات الإسرائيلية بحق المقدسات

فلسطين اليوم: وكالات

جدد أمين عام جامعة الدول العربية عمرو موسى، اليوم، رفضه للسياسة الإسرائيلية الخطيرة بحق المقدسات في الأراضي الفلسطينية المحتلة، مؤكدا قرب عقد اجتماع عربي متخصص لبحث هذه الانتهاكات قريبا.

 

وقال موسى، في تصريح للصحافيين المعتمدين لدى جامعة الدول العربية، إنه تقرر عقد مؤتمر طارئ لرؤساء هيئات الآثار والتراث بالوطن العربي، وممثلي الدول العربية في لجنة التراث العالمي، وأن الاجتماع سيكون بمقر الجامعة العربية أو في مقر "الالكسو".

 

وأشار إلى أن الاجتماع سيبحث في الخطوات اللازمة للتحرك على الصعيد الدولي ومخاطبة كل من منظمة اليونسكو، ولجنة التراث العالمي التابعة لها، لوقف الإجراءات الإسرائيلية الأخيرة لضم الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل ومسجد بلال بن رباح بمدينة بيت لحم إلى قائمة التراث اليهودي، ولبحث الأوضاع الخطيرة في القدس وبخاصة بلدتها القديمة ومنطقة المسجد الأقصى المبارك.

 

وردا على سؤال حول إمكانية مشاركة الجامعة العربية في الحوار اللبناني، أجاب موسى: 'الحوار اللبناني قائم بحد ذاته والمشاركون فيه هم المحاورون اللبنانيون'.

 

وحول الوضع الراهن بعد قرار لجنة المتابعة العربية بخصوص المحادثات غير المباشرة، قال موسى: 'هنالك حالة تشاؤم عامة في المنطقة، وسبب ذلك الإجراءات الإسرائيلية، ومن هنا مطلوب خطوات جادة لإرغام إسرائيل على وقف عدوانها'.

 

ولفت موسى الانتباه إلى وجود اجتماع قريب لهيئة متابعة تنفيذ قرارات القمة العربية في قطر، واجتماع لمجلس السلم والأمن العربي في الدوحة بمشاركته شخصيا، لمناقشة أفكار لتطوير وتفعيل مجلس السلم والأمن العربي والملاحظات المقدمة من بعض الدول العربية الأعضاء حول هذه المقترحات لتطويره حتى يتمكن من الاضطلاع بدوره المنشود.

 

وبشأن فكرة حفظ السلام العربية وارتباط الفكرة مع الوضع في قطاع غزة، أجاب موسى: 'هذا الموضوع بدأنا به قبل الحصار والعدوان على غزة، وإنما يمكن أن تنطبق الفكرة على جميع الأراضي العربية'.

انشر عبر