شريط الأخبار

اتحاد الكرة الجزائري يطعن في عقوبات لاعبيه وسعدان يستغني عن 7 لاعبين

06:56 - 06 حزيران / مارس 2010

 

 

الجزائر/ أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم اليوم السبت أنه سيطعن في العقوبات التي فرضتها لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الأفريقي (الكاف) بحق لاعبي المنتخب الأول للبلاد حارس المرمى فوزي شاوشي والمدافعين نذير بلحاج ورفيق حليش.

 

وكانت لجنة الانضباط اجتمعت أمس الجمعة بمقر الاتحاد الأفريقي بالقاهرة لدراسة ملف مباراة مصر والجزائر التي جرت يوم 28 كانون الثاني/يناير الماضي بالدور قبل النهائي لبطولة الأمم الأفريقية بأنغولا.

 

وقررت اللجنة إيقاف شاوشي ثلاث مباريات وتغريمه عشرة آلاف دولار وإيقاف بلحاج مباراتين وحليش مباراة واحدة، وأكدت اللجنة أن هذه العقوبات تعتبر سارية منذ 28 كانون الثاني/يناير.

 

سعدان يستغنى عن 7 لاعبين

 

أخيرا وبلا لف أو دوران .. قرر المدرب الجزائري رابح سعدان وضع حد للجدل الذي يثار حوله بسبب إصراره على التمسك بلاعبين دون المستوى أو من تقدم بهم العمر. وأعلن، السبت، أنه سيتخلى رسميا عن نحو سبعة لاعبين بينهم أربعة إلى خمسة محليين.

 

وأوضح سعدان، في حوار مع القناة الأولى للإذاعة الجزائرية، أنه بعد معاينة أداء اللاعبين في المباريات الأخيرة قرر الاستغناء عن أغلب المدافعين المحليين وهم محمد رضا بعبوش (مولودية الجزائر) وسمير زاوي (جمعية الشلف) وسليمان رحو (وفاق سطيف) وربما الحارس الثالث نسيم اوسرير (شباب بلوزداد) فضلا عن المحترفين عامر بوعزة وياسين بزاز. مشيرا إلى أن "القائمة قد تضم اسماء أخرى سيتم تحديدها قريبا".

 

وقال سعدان إنه قرر الاستغناء عن خدمات هؤلاء اللاعبين بعد التأكد من محدودية مستواهم وبعد أن طالته الانتقادات من جميع الجهات، متهمة إياه بتطبيق "سياسة اجتماعية رحيمة تجاه اللاعبين". مشيرا إلى أن "منطق الأشياء يفرض عليه اتخاذ مثل هذا القرار خدمة لصالح المنتخب لكن دون التقليل من الجهد الذي قدمه هؤلاء اللاعبون طيلة موسمين ونصف". لافتا إلى أنه قد يتم تكريم هؤلاء نظير ما قدموه للمنتخب طيلة هذه المدة.

 

وكشف أنه سيلجأ إلى تدعيم تشكيل المنتخب الجزائري بلاعبين جدد، مشيرا إلى "أنهم قد يكونوا من المحترفين أو حتى اللاعبين المحليين شريطة أن يكونوا في المستوى ويقدموا الإضافة المنتظرة منهم" على حد تعبيره.

 

على صعيد آخر رفض سعدان فكرة تدعيم الجهاز الفني بمدرب آخر يقاسمه الصلاحيات ذاتها مثلما أشارت إحدى الصحف المحلية. وقال إنه يحظى بثقة تامة من رئيس إتحاد الكرة محمد روراوة ولا يشعر بأي قلق، وأنه سيقرر الانسحاب في حال أحس بعدم وجود الثقة مع اتحاد الكرة.

 

كما كشف بأن المباراة الودية التي سيخوضها ضد المنتخب الإماراتي في مطلع شهر يونيو قد تقام خارج الجزائر، مؤكدا أن هذا القرار تمليه حالة الفوضى التي سادت معسكر المنتخب الذي سبق المباراة الودية أمام صربيا.

 

انشر عبر