شريط الأخبار

النائب أبو زنيد: الاحتلال يشن حرب نفسية غير مسبوقة بحق المرأة المقدسية

03:31 - 06 حزيران / مارس 2010

النائب أبو زنيد: الاحتلال يشن حرب نفسية غير مسبوقة بحق المرأة المقدسية

فلسطين اليوم- القدس

أكدت عضو المجلس التشريعي الفلسطيني جهاد أبو زنيد، أن المرأة الفلسطينية تتعرض لأبشع الممارسات التي يتبعها الاحتلال الإسرائيلي ومؤسساته في مدينة القدس في الوقت الذي تسعى فيه المرأة جاهدة بكل قوتها من أجل البقاء والصمود لمواجهة الممارسات العنصرية بحق أبناء شعبنا في المدينة المقدسة.

 

وقالت النائب أبو زنيد في تصريح صحفي لمناسبة يوم المرأة العالمي( الثامن من آذار) والذي يصادف بعد غدٍ:"هناك سياسة خطيرة وغير مسبوقة تتعرض لها المرأة من قبل الاحتلال ويمعن في إنتهاج سياسة منافية لكافة القوانين والأعراف الدولية والتي كفلت للمرأة الحق في العمل والمشاركة والحياة الكريمة والعيش بحرية".

 

وأكدت، "أن المرأة الفلسطينية المقدسية أثبتت أنها قادرة على مواجهة سياسات الاحتلال وممارساته المستمرة بحق أبناء شعبنا والتي تهدف لطرد السكان المقدسيين الشرعيين من المدينة".

 

وأكدت النائب" قدرة المرأة المقدسية على الصمود والبقاء في المدينة أفشلت كافة محاولات الاحتلال ومخططاته الرامية لتهجيرها، مضيفة" الاحتلال يعي تماما أن المرأة الفلسطينية قادرة على الصمود والتصدي لكافة سياساته، لذا يمعن في حرمانها من حقوقها المشروعة، وأيضا عرقلة مساعي المؤسسات المقدسية والتي تقدم خدمات للمرأة من أجل خلق الإحباط لديها وتدمير نفسيتها".

 

كما شددت النائب أبو زنيد" المرأة المقدسية بحاجة إلى دعم ومساندة من أجل مواصلة مشوارها في مواجهة مخططات الاحتلال في القدس، والتي تستهدف الوجود الفلسطيني وطمس معالم الهوية الثقافية والسيادة الوطنية عنها".

 

وطالبت النائب أبو زنيد" كافة المؤسسات الدولية المعنية بحقوق المرأة لضرورة التحرك الفوري والعاجل من أجل إنقاذ المرأة الفلسطينية في القدس، ووضع حد لكافة سياسات الاحتلال العنصرية بحقها، داعية" مؤسسات حقوق الإنسان العاملة في الأراضي الفلسطينية برصد وتوثيق كافة الانتهاكات التي يمارسها الاحتلال بحق المرأة في القدس.

 

 

انشر عبر