شريط الأخبار

صلاح: الاحتلال مصمم على اعتبار 2010 عاماً مصيرياً بحق الأقصى

04:40 - 05 آب / مارس 2010

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أكد الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية في الاراضي المحتلة عام 48 أن ما يجري الآن في المسجد الأقصى هو مواصلة لإعلان الحرب على المسجد الأقصى ومدينة القدس.

و أشار صلاح في تصريح صحفي إلى أن الاحتلال يستعد لما هو أخطر يوم 14 آذار بهدف بداية فعلية لبنا ما يسمون "الهيكل الثالث" المزعوم.

وأضاف الشيخ صلاح: "إن ما نشاهد الآن من اقتحام واعتداء على المصلين المسلمين هو تأكيد لكل العرب والمسلمين أن الاحتلال مصمم على أن يعتبر عام 2010 عاماً مصيرياً في القدس والمسجد الأقصى".

واعتبر أن ما يجري اليوم هو بروفة لما سيقوم به الاحتلال من مصائب تجاه القدس والأقصى خصوصاً بعد بناء ما يسمونه "كنيس الخراب" الذي يعدونه خطوة أولى على طريق بناء الهيكل المزعوم.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت المسجد الأقصى من باب المغاربة بعد صلاة الجمعة مباشرة، وأوقعت ما يتراوح بين 30- 50 إصابة بحالات في صفوف المصلين الذين اعتصم عدد كبير منهم في المصلى المرواني.

انشر عبر