شريط الأخبار

توقع مئات القتلى.. تشيلي تتعرض لهزة ارتدادية جديدة

02:29 - 01 تشرين أول / مارس 2010

توقع مئات القتلى.. تشيلي تتعرض لهزة ارتدادية جديدة

فلسطين اليوم- وكالات

ضربت هزة ارتدادية جديدة بقوة 6,2 درجات على مقياس ريختر وسط تشيلي اليوم الاثنين عقب الزلزال العنيف الذي ضرب البلاد السبت وأسفر عن 708 قتلى، فيما فرضت السلطات حظر التجول وسط عمليات الإنقاذ ومحاولات توزيع الإمدادات الأساسية.

 

وقال المعهد الأمريكي للجيوفيزياء:"إن الزلزال وقع على عمق 35 كم وبعد 109 كم شمال شرق مدينة تالكا, وهذه الضربة الارتدادية الثانية التي تقع في اليوم نفسه في تالكا".

 

وكانت تشيلي قد سجلت عشرات الضربات الارتدادية بقوة تزيد عن 5 درجات منذ وقوع الزلزال, وكانت أقواها بلغت 6,9 درجات بعد اقل من ساعة عليه.

 

ومن جانبها قالت رئيسة تشيلي ميشيل باشيليت: "إننا نواجه كارثة بحجم لا يمكن تصوره ستتطلب جهدا ضخما".

 

وأوضحت باشيليه أن حالة الطوارىء ستبقى سارية لمدة 30 يوما في منطقتي مول وبيوبيو بهدف "ضمان النظام العام وتسريع توزيع المساعدات".

 

وقالت: "سنكفل التوزيع المجاني لكل المواد الأولية اللازمة" في المناطق المنكوبة معربة عن القلق حيال عمليات النهب التي تعرضت لها العديد من المتاجر الكبرى في كونسيبسيون.

 

وتوجت قوات الجيش إلى كونسيبسيون الواقعة جنوبي العاصمة سنتياجو، لدعم قوات الشرطة لمنع اعمال النهب هناك.

 

وقال عمدة المدينة ان المواد الغذائية تنفد وان الوضع هناك أصبح خارج عن السيطرة. فقد نهبت المحال التجارية والصيدليات واضحي مئات من الأفراد بلا مأوى.

 

وما تزال فرق الإنقاذ تحاول الوصول إلى عشرات ممن يعتقد أنهم محاصرون تحت الأنقاض في مبنى سكني منهار في كونسيبسيون.

 

وينام كثير من سكان تشيلي في العراء لليوم الثاني على التوالي خشية الاقمة في منازلهم المهدمة.

 

وتتضمن إجراءات الطوارئ التي أعلنتها رئيسة البلاد الاستعانة بالقوات الجوية لتزويع الإمدادات في المناطق المنكوبة، وإجراءات لضمان توزيع الكهرباء حيث ما زالت كثير من المناطق بدون طاقة كهربائية.

 

انشر عبر