شريط الأخبار

المنتخب المصري في القدس في 28 مارس.. وترتيبات لتكريم ابوتريكة

10:13 - 27 تشرين أول / فبراير 2010

فلسطين اليوم-الأهرام المصرية 

يكثف مسئولو المنتخب الأوليمبى لكرة القدم اتصالاتهم مع الأطراف المختلفة لترتيب رحلة الفريق إلى القدس يوم‏ 28‏ مارس المقبل والتى وصفتها وكالات الأنباء بأنها حدث تاريخي وتتضمن تكريم لأبو تريكه‏.‏ 

 

وهذا الوصف سببه أنه  لم يحدث لأي منتخب كروي وأن قام بها من قبل‏.‏ وقد اتفق الدكتور علاء عبدالعزيز مدير المنتخب الأوليمبي‏,‏ مع جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني للعبة ـ والذي سيزور القاهرة قريبا ـ علي الخطوط العريضة والتي ستتضمن إقامة تكريم للمنتخب المصري الأول يحضره سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري بمناسبة الفوز الكبير الذي تحقق في أنجولا أخيرا‏.‏ بالإضافة إلي تكريم آخر للاعب محمد أبوتريكة الذي وجهت إليه الدعوة لمرافقة البعثة لتكريمه منفردا‏,‏ وهو التكريم الذي تأجل عدة مرات من قبل لأسباب مختلفة منذ بطولة الأمم الإفريقية بغانا عام‏2008.‏

وقد ارتفعت الروح المعنوية للاعبي المنتخب الأوليمبي ووضح الإصرار علي اثبات الوجود من أجل نيل شرف الاختيار للرحلة‏,‏ حيث يضم معسكر الفريق‏24‏ لاعبا يتم تصفيتهم إلي‏20‏ فقط للسفر بهم إلي القدس‏,‏ حيث زيارة الأماكن المقدسة والصلاة بالمسجد الأقصي وأداء المباراة المرتقبة مع المنتخب الفلسطيني الأول بالملعب الرئيسي بالقدس‏,‏ وهي المباراة التي تقوم بتغطيتها كل وكالات الأنباء والفضائيات المختلفة من جميع أنحاء العالم باعتبارها حدثا فريدا لم يحدث من قبل‏.‏

وكان مدير المنتخب الأوليمبي قد قام بتعديل موعد مباراة المنتخب الأوليمبي مع فريق نادي السالمية الكويتي والمقرر له أن يقام يوم‏3‏ مارس المقبل حتي يتسني للاعبي الفريق المصري مشاهدة مباراة المنتخب الأول مع نظيره الإنجليزي باستاد ويمبلي‏,‏ وعلي هذا تقرر أن ينتهي لقاء المنتخب الأوليمبي والسالمية قبل الساعة السابعة مساء‏.‏

وعلي جانب آخر‏,‏ قرر هاني رمزي المدير الفني للفريق المصري الاستفادة الكاملة من رسالة الدكتوراة التي حصل عليها الدكتور علاء عبدالعزيز في كلية التربية الرياضية جامعة الزقازيق والتي تعد الأولي في مجالها‏,‏ حيث تعني بتأهيل الاداري الفني‏,‏ حيث تعتمد فنيات الادارة علي تسجيل كل العناصر الخاصة بكل لاعب‏(‏ بدنيا وفنيا وصحيا وغذائيا ونفسيا‏)‏ ومن واقع كل هذه المعلومات المدونة في الكمبيوتر يكون الاختيار السليم وتفضيل أحدهم علي الآخر‏.‏ وهي خطوة غير مسبوقة في تاريخ المنتخبات الوطنية المصرية‏.‏

انشر عبر