شريط الأخبار

37% من عقود الزواج بغزة دون الـ17

09:00 - 27 تموز / فبراير 2010

37% من عقود الزواج بغزة دون الـ17

فلسطين اليوم-وكالات

أكد الباحث فوزي أبو عودة: "إن نسبة الزواج المبكر في فلسطين مرتفعة مقارنة بدول الجوار"، مرجعاً هذا الأمر لأسباب سياسية واجتماعية واقتصادية، وذلك على الرغم من أن قانون الأحوال الشخصية في قطاع غزة حدد سن الزواج للفتاة 17 عاماً والشاب 18 عاماً.

 

وأظهرت دراسة حديثة أن 37% من عقود الزواج في قطاع غزة، كان سن الزواج فيها أقل من 17 عاماً، وأن أهم الأسباب لهذه الظاهرة هو التسرب من المدارس والأوضاع الاقتصادية السيئة، ما كرس مفهوم تخفيض تكاليف الزواج إلى الحد الأدنى- وفق الباحث أبو عودة.

 

وحذَّر أبو عودة خلال ندوة حوارية نظمها مركز معلومات وإعلام المرأة الفلسطينية من مخاطر الزواج المبكر على استمرارية الزواج، حيث أثبتت الدراسة ذاتها أن 14% من حالات الزواج في قطاع غزة للفئة العمرية 14 ـ 17 سنة انتهت إلى الطلاق.

 

وبيّن أبو عودة أن 41% من النساء المتزوجات في هذه الفئة العمرية يعانين من مشكلات صحية مختلفة وآثار نفسية واجتماعية، مما ينعكس سلباً على التنمية بشكل عام وعلى الأطفال الذين يمثلون الضحية الأولى في هذا الزواج.

 

وكان المجلس الأعلى للقضاء الشرعي، قد أعلن أن عام 2009 شهد أعلى نسبة زواج في قطاع غزة، حيث بلغت عقود الزواج 18.571 عقداً، مشيراً إلى أن نسبة الطلاق هي الأقل في المنطقة.

انشر عبر