شريط الأخبار

الجمعية العامة للأمم المتحدة تطالب إسرائيل بالتحقيق في ارتكابها جرائم بغزة

07:35 - 26 حزيران / فبراير 2010

فلسطين اليوم : وكالات

طلبت الجمعية العامة للأمم المتحدة مجددا، اليوم، من إسرائيل إجراء تحقيقات ذات مصداقية حول جرائم الحرب التي ارتكبتها خلال الحرب على غزة في الشتاء الماضي، ممهلةً إياها خمسة أشهر للقيام بذلك.

ولهذا الغرض تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة في جلسة عامة حيث تتمثل 192 دولة عضوا، قرارا اقترحته عدة دول عربية، بغالبية 98 صوتا مقابل معارضة سبعة أصوات وامتناع 31 عن التصويت.

ويطلب القرار من الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون رفع تقرير إلى الجمعية العامة خلال الخمسة أشهر حول تطبيق هذه المطالب.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة طلبت إجراء مثل هذه التحقيقات في الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي خلال مهلة مدتها ثلاثة أشهر، وفي نهاية هذه المهلة، في الخامس من شباط/فبراير، سلم بان كي مون الجمعية العامة للأمم المتحدة تقريرا أعلن فيه انه يتعذر عليه أن يحدد ما إذا كانت إسرائيل والفلسطينيون التزموا بالطلب الذي قدمته الجمعية العامة في تشرين الثاني/نوفمبر.

وكان بان كي مون تسلم قبل بضعة أيام تقريرا من الحكومة الإسرائيلية تدافع الدولة العبرية فيه عن نفسها وتنفي تهمة انتهاك قوانين الحرب وترفض اتهامات لجنة غولدستون.

انشر عبر