شريط الأخبار

قريع: الهجمة الإسرائيلية العدوانية تهدف لفرض الحل الأحادي الجانب

09:45 - 25 حزيران / فبراير 2010

فلسطين اليوم – رام الله

أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير احمد قريع، أن تصاعد الهجمة الإسرائيلية العدوانية بمختلف أشكالها على القدس وعلى الأماكن المقدسة رسالة إسرائيلية صريحة مفادها أنهم سيمضون قدما بمخطط فرض الحل الأحادي الجانب.

 

وقال إن الهجمة الإسرائيلية انما تتم باستكمال عملية اسرلة القدس وتهويدها وساتكمال المسروع الاستيطاني وبتهويدالمقدسات والاثار العربية والاسلامية في القدس والخليل وبيت لحم، بهدف الوصول الى الدولة مؤقتة الحدود، ضاربين بعرض الحائط الجهود الدولية المبذولة لاحياء عملية السلام.

 

وحذر قريع من خطورة الانتهاكات الاسرائيلية العدوانية الاخيرة، في اشارة الى اعلان حكومة اليمين المتطرف ضم سور القدس والحرم الابراهيمي الشريف في الخليل ومسجد بلال في بيت لحم الى ما يسمى 'بالمواقع التراثية اليهودية'، مؤكدا ان من شأن هذه الاعتداءات السافرة ان تنقل الصراع الى مرحلة اشد تعقيدا واكثر صعوبة من قبل، وتجعل من امكانية التوصل الى اتفاق سلام قادر على تحقيق السلام العادل والشامل غير ممكن في ظل هذه المعطيات، مما يطرح السؤال الاهم وهو ما هي جدوى الدعوة الى العودة الى طاولة المفاوضات.

انشر عبر