شريط الأخبار

في النرويج: يخسرون وظائفهم بسبب السمنة

09:21 - 25 حزيران / فبراير 2010

فلسطين اليوم-وكالات

يضـــطر الـــعديد من البحـــارة في النرويج إلى التخلي عن عملهم بسبب السمنة والوزن الزائد.

وذكرت صحيفة 'أفتينبوستن' النرويجية الأربعاء أن السلطات سحبت خلال العام الماضي تصريحات العمل الخاصة بـ 511 بحارا مبررة ذلك بأنهم لم يعودوا متوافقين مع الحد الأدنى للمواصفات الصحية المطلوبة لمن يؤدي هذا العمل.

 

ويمثل هذا العدد زيادة قدرها 20' مقارنة بعام 2008 الذي لعبت فيه السمنة دورا ملحوظا في إنهاء عمل البحارة إلى جانب مشكلات صحية أخرى في السمع أو الرؤية على سبيل المثال.

واستطاع البحار بير يارلي فوكسو (42 عاما) انقاذ وظيـــفته على متن سفينة 'سفين سيسترز' للإمدادات بمعجزة حيث أنقص وزنه عن طريق عملية جراحية لشفط الدهون من 186 إلى 100 كيلوغرام حتى لا يتعرض لفقدان عمله.

  

انشر عبر