شريط الأخبار

أبو ظريفة: ما يسمى "الحزام الأمني" وجه آخر لجدار الفصل العنصري

02:27 - 24 حزيران / فبراير 2010

أبو ظريفة: ما يسمى "الحزام الأمني" وجه آخر لجدار الفصل العنصري

فلسطين اليوم- غزة

اعتبر طلال أبو ظريفة عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين اليوم الأربعاء، أن مايسمى الحزام الأمني الذي يتذرع الاحتلال الإسرائيلي باللجوء إليه بدواعي أمنية ليست إلا ذريعة تهدف لمصادرة المئات من الدونمات على طول خط التحديد من جنوب القطاع إلى شماله.

وأضاف أبو ظريفة خلال مشاركته بالمسيرة التي دعت إليها الحملة الشعبية لمقاومة مايسمى الحزام الأمني بقطاع غزة، أن هذا يهدف كذلك إلى منع المزارعين من الوصول إلى أراضيهم الزراعية، واستباحة دماء شعبنا من خلال القتل المباشر ومواصلة الاعتداءات الإسرائيلية والحصار تحت دواعي اختراق المنطقة الأمنية.

ورأى أبو ظريفة أن مسيرة اليوم هي رسالة للاحتلال الإسرائيلي أن سياسة مصادرة الأراضي في الضفة وغزة ستلقى مجابهة ومقاومة من أبناء شعبنا بكافة فصائله الوطنية والإسلامية وبكافة الأشكال والوسائل.

وأكد أن هذه المقاومة الشعبية ستكون جزء لا يتجزأ من المقاومة الشعبية في بلعين نعلين والمعصرة وغيرها من القرى والمدن في الضفة الغربية.

وطالب أبو ظريفة الجميع بضرورة مجابهة هذه الخطوة من خلال إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة، والاتفاق على إستراتيجية جديدة تجمع بين المقاومة والمفاوضات. داعياً السلطة الفلسطينية إلى رفض المفاوضات مع الاحتلال الإسرائيلي في ظل تواصل الاستيطان، وضرورة تحديد مرجعية للمفاوضات وهي قرارات الشرعية الدولية وفي إطار زمني محدد لها.

انشر عبر