شريط الأخبار

"سواسية" يستنكر اقتحام سلطات الاحتلال سجن "إيشل" وحرق ممتلكات الأسرى

10:17 - 24 حزيران / فبراير 2010

"سواسية" يستنكر اقتحام سلطات الاحتلال سجن "إيشل" وحرق ممتلكات الأسرى

فلسطين اليوم- رام الله

استنكر مركز "سواسية" لحقوق الإنسان اليوم إقدام الوحدات الخاصة المسماة 'ناحشون' على اقتحام عنابر الأسرى في سجن " ايشل " في بئر السبع وإحراق وإتلاف كل ما يتعلق بممتلكات الأسرى من أدوات كهربائية وأسرة وفرشات وأغطية وغيرها دون أي مبرر يذكر .

 

وأكد المركز بأن هذه الإجراءات التعسفية والقمعية التي تمارسها إدارة السجون الإسرائيلية بحق الأسرى الفلسطينيين تحرمهم من أبسط الحقوق التي كفلتها القوانين والاتفاقات الدولية وتضرب بعرض الحائط كل هذه القوانين واتفاقيات جنيف التي تطالب دولة الاحتلال توفير الاحتياجات والحياة الكريمة للأسرى التي تكفل حقوقهم الإنسانية وعدم تعريضهم للخطر.

 

وأضاف المركز :" أن ما يحدث هو سلسلة من العقوبات الجماعية التي تطبقها إسرائيل على الأسرى ؛ حيث أنه وفي ظل الصمت العالمي تجاه قضية 11 ألف أسير فلا تزال إدارة السجون الإسرائيلية تمارس العديد من الانتهاكات بحق الأسرى الفلسطينيين فتارة تمنعهم من حقهم في العلاج الأمر الذي أدى في الآونة الأخيرة إلى تفشى أمراض خطيرة بين الأسرى تعرضهم للموت والخطر الشديد ، وتارة أخرى بمنعها زيارات ذويهم وخاصة أسرى قطاع غزة الممنوعون من الزيارة منذ أربع سنوات ، وكذلك منع المحامين من زيارتهم ضاربة بعرض الحائط كافة الأعراف الدولية والقانون الإنساني واتفاقيات جنيف التي تنص على حق الأسير الاتصال بأهله ومحاميه ، ناهيك عن الإجراءات الخطيرة بنقل العديد من الأسرى إلى زنازين انفرادية من سجن لأخر".

 

وطالب المركز كافة وسائل الإعلام العربية والدولية بضرورة إثارة هذه القضية إعلاميا وفضح الإجراءات التي تمارس ضد الأسرى والتركيز على الأوضاع المأساوية داخل السجون الإسرائيلية ، داعيا إلى ضرورة التحرك الشعبي العربي والإسلامى وكافة مؤسسات حقوق الإنسان والأحرار في العالم وإرغام إسرائيل على تطبيق الاتفاقيات المتعلقة بحقوق الأسرى وإرسال لجنة لتقصى الحقائق والاطلاع على أوضاع الأسرى الخطيرة داخل السجون الإسرائيلية

انشر عبر