شريط الأخبار

مشاركون يدعون إلى تبنى برامج تعزز من قدرات المرأة الفلسطينية

09:33 - 23 تموز / فبراير 2010

فلسطين اليوم: غزة

دعا مشاركون خلال ورش عمل حول آلية تقديم الدعم النفسي للنساء إلى تبني برامج تساهم في تعزيز وتنمية قدرات المرأة الفلسطينية، والعمل على تزويدها بالمهارات التي من شانها ان تساهم تمكينها من مواجهة الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني لاسيما المرأة والطفل.

وطالبوا بإجراء دراسات بحثية حول الحالة النفسية للنساء عقب الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة للخروج بتوصيات تمكن المؤسسات ذات العلاقة بالنهوض بواقع النساء ودمجهن بالمجتمع بصورة فاعلة .

جاء ذلك خلال ورشة العمل التي نظمها اتحاد لجان المرأة الفلسطينية والتنسيق مع جمعية المرأة العاملة و بتمويل من مؤسسة الإغاثة الكاثوليكية.

وقالت نفين خلفية مسئولة فرع اتحاد لجان امرأة الفلسطينية شرق غزة :" إن هذه الورشة تأتي ضمن سلسلة من الفعاليات التي ينظمها الاتحاد الهادفة إلى التخفيف عن كاهل المرأة الفلسطينية التي ماتزال تعانى جراء الحرب الإسرائيلية وما نجم عنها من شهداء وجرحي ومعاقيين إضافة إلى التشرد واللجوء في أماكن مختلفة في القطاع.

وأشارت إلى أن الاتحاد ينفذ العديد من فعالياته بالتعاون والتنسيق مع المؤسسات ذات العلاقة من اجل تحقيق فائدة اعم واشمل للمرأة الفلسطينية، داعية المؤسسات النسوية الى بلورة خطة تمكنهم من دعم وتعزيز صمود المرأة الفلسطينية لاسيما اللواتي يسكن المناطق الحدودية التي تتعرض يوميا الى انتهاكات وممارسات عدوانية من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي.  

وفي المحافظة الشمالية نظم الاتحاد ندوة حول تدخل الحماة في حياة أبنائهم الزوجية وذلك في منطقة بيت لاهيا .

وحضر الندوة العشرات من النساء اللواتي عبرن عن وجود العديد من المشاكل الأسرية الناجمة عن تدخل الحماوات في حياتهن بصورة مباشرة .

كما اختتم اتحاد لجان المرأة الفلسطينية في الشمال المخيمات الشتوية للأطفال .

وقالت مسئولة الاتحاد شمال غزة كفاح جمعة ان هذه المخيمات استهدفت الأطفال من سن 6-12عام وذلك بالتعاون والتنسيق مع المركز الفلسطيني لرعاية ضحايا الصدمات النفسية.

وأشارت إلى انه تم تزويد جموع المشاركين بالمهارات التي تمكنهم من الخروج من الأزمات التي قد يواجهونها بأمان دون أن تترك آثار سلبية على الحالة النفسية لديهم .

كما لفتت إلى انه تم عقد عدد من ورش العمل لتقديم الدعم النفسي للأطفال والنساء على حد سواء مشيرة إلى انه هذه الورش جاءت بناء على دراسة احتياجات المواطنين في المنطقة.

 

انشر عبر