شريط الأخبار

"السلفية الجهادية" تتهم أمن الحكومة في غزة بملاحقة مجاهديها

02:29 - 23 آب / فبراير 2010

فلسطين اليوم : غزة

اتهم أحد قيادات الجماعات السلفية الجهادية في قطاع غزة ويكنى بـ "أبو البراء المصري" الحكومة الفلسطينية في غزة باستمرار حملات الملاحقة والاعتقال لـ"مجاهدي الجماعات".

وقال أبو البراء في تصريح صحفي:" إن أجهزة الأمن في غزة تشدد من عمليات الاعتقال ضد أنصار الجماعات السلفية بمساندة من عناصر القسام".

وأبدى المصري استغرابه من حملات الاعتقال، وقال :"إن آخر فصولها محاولة اعتقال مجاهدي السلفية خلال انسحابهم من عمليات جهادية نفذوها على الحدود مع القطاع، إلا أن عمليات اعتقالهم قد باءت بالفشل"، كما ذكر.

وبحسب أبو البراء فقد اتهم تلك الأجهزة باقتحام منزل عائلة القيادي في الجماعات محمود طالب المكنى بـ"أبي المعتصم المقدسي" واعتقال شقيقه وتهديد والده باعتقال كل من له صلة بابنه.

وقال :"كأنه تم اقتحام منزل عميل وليس مجاهد له الشرف أن نهشت جسده شظايا الاحتلال مرات عديدة".

وأشار أبو البراء المصري إلى أن أجهزة الأمن في غزة لا تطبق القانون على أفراد كتائب القسام، الذين قال - حسب بيانه- أنهم يرتكبون "أعمالاً جنائية".

انشر عبر