شريط الأخبار

دبي هددت دولاً أوروبية بوقف استثماراتها إذا لم تتعاون معها في التحقيق باغتيال المبحوح

09:28 - 23 آب / فبراير 2010

فلسطين اليوم – قسم المتابعة

أعلنت السلطات البريطانية أن فريق اغتيال القيادي في حماس، محمود المبحوح، استخدم 8 جوازات بريطانية وليس 6 جوازات كما نشرت شرطة دبي، فيما طالب وزير الخارجية البريطاني نظيره الإسرائيلي التعاون في التحقيق حول استعمال الجوازات المزورة.

 

إلى ذلك، قال المراسل السياسي للقناة العاشرة الإسرائيلية في نشرة الأخبار المركزية استناداً إلى مصادر دبلوماسية، لم يحدد هويتها، إن دبي هددت دولاً أوروبية بوقف استثماراتها ومشاريع مشتركة في دبي إذا لم تتعاون معها بشكل جدي في التحقيق باغتيال المبحوح وإذا لم تبق القضية على سلم أولوياتها. وأضاف ان المصادر الدبلوماسية لفتت إلى أن ما يشغل الدول الأوروبية هذه الأيام ليس الحرب في أفغانستان بل استخدام القتلة جوازات أوروبية.

 

والتقى وزير الخارجية البريطاني، دافيد ميليباند نظيره الإسرائيلي، افيغدور ليبرمان، في بروكسل. وقال ميليباند بعد لقائه ليبرمان: "نرى أهمية كبيرة بأن تتعاون إسرائيل مع التحقيق، ومن المهم ان تكون العلاقات بين الدول شفافة، ومن المهم القول ان إسرائيل، ستربح أكثر من أية دولة أخرى، ستربح أكثر من شرق أوسط يعمل في إطار القانون، لذلك من المتوقع معالجة الأمر على أعلى المستويات في إسرائيل".

 

وأعلن ليبرمان في بيان الاثنين ان "لا شيء يثبت ضلوع اسرائيل في قتل القيادي في حركة حماس في دبي"، وذلك اثر إدانة دول الاتحاد الاوروبي استخدام جوازات سفر اوروبية في اطار العملية.

 

واكد ليبرمان في بيان نشرته وزارة الخارجية الاسرائيلية فيما يقوم بزيارة الى بروكسل "لا شيء يثبت ان اسرائيل ضالعة في هذه القضية".

 

واضاف ليبرمان الذي التقى خصوصا نظيريه البريطاني ديفيد ميليباند والايرلندي مايكل مارتن اللذين طلبا منه توضيحات، "لو ان احدا ما قدم مثل هذه المعلومات خارج اطار المقالات الصحافية، لكنا قمنا بالرد، لكن بما انه ليس هناك وقائع ملموسة فليس هناك حاجة للرد".

 

وقال ليبرمان في البيان "هناك الكثير من الاتهامات الاعتباطية لاسرائيل"، مضيفا "هناك ميل عربي لاتهام اسرائيل بكل شيء. هناك في الشرق الاوسط الكثير من الصراعات الداخلية بين الدول والمجموعات التي ليست ديموقراطية مثل اسرائيل".  

انشر عبر