شريط الأخبار

القذافي رفض لقاء عباس وأبقى الخيارات مفتوحة لمشاركة حماس

08:28 - 23 كانون أول / فبراير 2010


فلسطين اليوم-غزة

كشف صحيفة القدس العربي أن الزعيم الليبي معمر القذافي رفض الالتقاء برئيس السلطة محمود عباس الذي قام بزيارة إلى طرابلس لترتيب تركيبة الوفد الفلسطيني الذي سيحضر القمة العربية المنعقدة نهاية آذار/ مارس المقبل في مدينة سرت الليبية.

 

وأوضحت الصحيفة في عددها الصادر اليوم الثلاثاء 23/2 نقلا عن مصادر مطلعة جداً أن عباس ألح على الالتقاء بالقذافي، إلا أن الأخير تجنب ذلك، بل حتى أن القيادة الليبية أبقت الخيارات مفتوحة فيما يتعلق بحضور حركة حماس رسمياً لفعاليات القمة بشكل مستقل أو ضمن الوفد الفلسطيني الرسمي.

وأشارت الصحيفة إلى أن عباس أجرى مباحثات رسمية مع البغدادي المحمودي رئيس الوزراء الليبي ووزير الخارجية الليبي ومسؤولين آخرين دون التمكن من لقاء القذافي.

وتحدثت أوساط الوفد المرافق لعباس عن فشل المفاوضات المتعلقة ببند المصالحة بين فتح وحماس على هامش قمة ليبيا وكذلك ببند تركيبة الحضور الفلسطيني.

وأضافت الصحيفة بأن القذافي يرغب بأن يتم توقيع اتفاق المصالحة الفلسطينية في ليبيا، ورغم أن الزعيم الليبي لم يعلن حصوله على موافقة حماس على ورقة المصالحة، لكنه يعتقد أن بإمكانه التوصل للمصالحة من خلال تعديلات بسيطة على الاتفاق تظهر وكأنها تلبي شيئا من شروط حماس.

وقالت مصادر عربية لـ"القدس العربي" إن دولا عربية تؤيد هذا التوجه، لكن سلطة رام الله ترى أن الاتفاق يجب أن يتم في مصر التي رعته وتابعته عدة شهور، مشيرة إلى أن تلبية رغبة القذافي بتوقيع الاتفاق في سرت، سيؤدي لغضب القاهرة، ومقاطعة الرئيس مبارك القمة.

انشر عبر