شريط الأخبار

موسى يستنكر ضم الحرم الإبراهيمي ومسجد بلال لقائمة المواقع الأثرية الإسرائيلية

06:33 - 22 تموز / فبراير 2010

فلسطين اليوم-وكالات

استنكر عمرو موسي الأمين العام لجامعة الدول العربية، اليوم، قرار الحكومة الإسرائيلية بضم الحرم الإبراهيمي الشريف في الخليل ومسجد بلال بن رباح في بيت لحم إلى قائمة المواقع الأثرية والتراثية التي سيتم ترميمها من قبل حكومة الاحتلال.

 

وقال موسي في تصريحات له قبيل مغادرته إلى مدينة جوبا بالسودان، إن قرار إسرائيل ضم الحرم الإبراهيمي ومسجد بلال بن رباح يؤكد أنها ليست جادة في موضوع السلام ولا في موضوع المفاوضات، سواء كانت عن قرب أو عن بعد،  مباشرة أو غير مباشرة، مصيفا أن من يريد أن يدخل في مفاوضات جادة لا يجب أن يبقى في الأرض المحتلة، ويجب أن ينفذ ما وعد به، ولا يضع عقبات أمام هذه المفاوضات.

 

 وردا على سؤال عما إذا كان هناك رضى منه عن نتائج لقائه مع ديفيد هيل نائب المبعوث الأميركي للسلام في الشرق الأوسط بشأن استئناف عملية السلام، قال موسي إننا سنبحث هذا الأمر في اجتماع لجنة متابعة مبادرة السلام العربية التي ستعقد برئاسة دولة قطر رئيس القمة العربية عشية اجتماع وزراء الخارجية العرب في الثالث من آذار/ مارس المقبل، وسيعرض الأمر بتفاصيله من جانب الرئيس محمود عباس، وستتم مناقشته واتخاذ قرار عربي جماعي بشأنه، ولذلك لن أعلق الآن على هذا الموضوع حتى نجتمع جميعا في لجنة المتابعة يوم 2 آذار/ مارس.

انشر عبر