شريط الأخبار

صحفيون يقاطعون حفل تكريم الجبهة الديمقراطية لمشاركتها في الانتخابات الأخيرة

01:32 - 22 حزيران / فبراير 2010

صحفيون يقاطعون حفل تكريم الجبهة الديمقراطية لمشاركتها في الانتخابات الأخيرة

فلسطين اليوم- غزة

دعا عدد من الصحفيين الفلسطينيين اليوم الاثنين، لمقاطعة حفل تكريم الصحفيين الذي دعت له الجبهة الديمقراطية بعد مشاركتها في المسرحية السياسية الهزلية المسماة "انتخابات نقابة الصحفيين".

وقال بيان أصدره الصحفيون تلقت "فلسطين اليوم" نسخة عنه:"يبدو أن الجبهة الديمقراطية بلغ بها حد الاستخفاف بعقول الصحفيين الفلسطينيين إلى الحد الذي تدعوهم إلى حفل تكريم لهم، في الوقت الذي مثلت "شاهد زور" على المسرحية السياسية الهزلية المسماة زورا وبهتانا "انتخابات نقابة الصحفيين" التي لازال سياسيوها يتنازعون الأمر ويتجاذبون خيوط المؤامرة من أجل استكمال فصولها بانتخاب نقيب الصحفيين المفترض".

ورأى الصحفيون الفلسطينيون أن الدعوة التي وجهتها الجبهة الديمقراطية على شرف ذكرى انطلاقتها الـ 41، اليوم لتكريم الصحفيين، تعبر عن جهل مدقع لدى قيادة الجبهة التي ظنت بالصحفيين الغباء.

وأكد الصحفيون، أن الدعوة للتكريم لن تنطلي على أي صحفي حر شريف صاحب كلمة حرة، كما لن تستطيع هذه الدعوة وهذا البهرج أن يعمي أعيننا عن الفضيحة المدوية التي اقتسمت الجبهة كعكتها مع من سرقوا نقابتنا.

وأردف قائلاً:"لن نكون أداة في يد أحد، وسنبقى الأكرمين، ولن نكون في يوم من الأيام بحاجة إلى حفل تكريم تبتز من خلاله مواقفنا، وتهدر فيه كرامتنا، ونناقض فيه أنفسنا".

وأكدوا مقاطعتهم التامة لهذا الحفل، داعياً كافة الزملاء الصحفيين لمقاطعته، وشددوا على حقهم الكامل في اختيار ممثليهم بحرية وشفافية ومصداقية ونزاهة، بعيداً عن تدخل السياسيين والأمنيين، ليصدق وصفنا "بالصحفيين-أصحاب الكلمة الحرة والمسئولة".

وقال الصحفيون في بيانهم:"فليكن لك أيتها الجبهة الديمقراطية من اسمك نصيب، ولتحملي مبادئ الديمقراطية الحقة على أصولها بدلاً من أن تناقضي نفسك وتستخفي بعقول الصحفيين، ونعدكم أن نشارك في حفل تكريمنا السنوي في العام القادم إن اعتذرتم لعموم الزملاء الصحفيين على جريمة الرضى بشهادة الزور، وتراجعكم العلني عن مشاركتكم في انتخابات النقابة، وإعلان موقف حر وشريف من هذه المهزلة".

انشر عبر