شريط الأخبار

موظفو مفاعل "ديمونا" الإسرائيلي يضربون عن العمل احتجاجاً زيادة الأعباء

06:28 - 22 آب / فبراير 2010

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

أعلن موظفو المفاعل النووي الإسرائيلي في "ديمونا" الإضراب عن العمل في نهاية الأسبوع الماضي للمرة الثانية خلال الشهر الحالي وذلك احتجاجا على ظروف العمل.

وأفادت صحيفة "معاريف" العبرية بأن الموظفين في قسم الأبحاث أضربوا عن العمل قبل أسبوعين، وفي نهاية الأسبوع الماضي أضرب جميع الموظفين عن العمل في أعقاب قرار اتخذه مجلس الموظفين في المفاعل.

وأضافت أن الأسباب التي دفعت مجلس الموظفين لتنظيم الإضراب عن العمل هي وجود عدد كبير من الوظائف الشاغرة على أثر خروج مئات الموظفين من العمل وعدم إشغال هذه الوظائف الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الأعباء على الموظفين الحاليين.

كما قال المتقاعدون في المفاعل النووي إن سياسة وزارة المالية الإسرائيلية الجديدة قد تؤدي إلى المس بعلاوات الأجور التي يحصلون عليها في رواتبهم.

ونقلت "معاريف" عن مسؤولين في المفاعل النووي قولهم:" إن ثمة علاقة بين الإضراب عن العمل وانتخابات لجنة الموظفين المقرر إجراؤها بعد ثلاثة أسابيع.

وقال موظفون آخرون إن سبب الإضراب هو أن موظفي قسم الأبحاث سيحصلون على علاوة في أجورهم بنسبة 19 %، وإنه خلافا للماضي فإنه لا يتوقع أن يحصل بقية الموظفين على علاوة مماثلة.

وعقبت إدارة المفاعل على تقرير "معاريف" بأنها "تؤيد مطالب الموظفين بخصوص المباحثات مع وزارة المالية حول علاوة الأجور لكن الإدارة ترى أنه لم تكن هناك حاجة الى الإضراب، وقد استعدت الإدارة للإضراب ونظمت العمل بحيث تم الحفاظ على الجوانب الأمنية والسلامة".

انشر عبر