شريط الأخبار

صاندي تايمز.. نتنياهو صادق شخصيا على اغتيال المبحوح

07:31 - 21 تموز / فبراير 2010

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

كشفت صحيفة صاندي تايمز البريطانية في عددها الصادر اليوم ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو صادق شخصيا على عملية اغتيال المسؤول الحمساوي محمود المبحوح في دبي وذلك خلال زيارة قام بها نتانياهو لمقر قيادة جهاز الموساد في مطلع شهر كانون الثاني يناير الماضي.

 

وحسب الصحيفة البريطانية التقى نتنياهو هناك عددا من افراد الفريق الذي نفذ عملية الاغتيال وقال لهم ان الشعب الاسرائيلي يعتمد عليهم متمنيا لهم النجاح في هذه المهمة.

 

وقد نشرت الصحيفة اللندنية صباح اليوم - الاحد تقريرا وافيا لمراسلها في اسرائيل عوزي محانيمي عن عملية اغتيال المبحوح ووقوف الموساد وراء العملية - بحسب الصحيفة.

 

وقالت الصحيفة ان سيارتي ليموزين فاخرتين سوداوين من طراز (أودي A6) دخلتا في مطلع الشهر الماضي البوابة الرئيسية لمبنى مقر الموساد المعروف باسم (مدراشاة -اي مدرسة) والكائن على تلة صغيرة في ضواحي تل ابيب الشمالية. وقد خرج بنيامين نتانياهو من احدى السيارتين وكان في استقباله في البوابة رئيس الموساد مئير داغان.

 

من جهتها قالت صحيفة هآرتس الاسرائيلية أن المسؤولين الألمان يبحثون عن هوية ميخائيل بودنهايمر، الاسم الذي ظهر على جواز السفر الألماني الذي شارك في اغتيال المبحوح في دبي.

 

واضافت هآرتس أن ميخائيل بودنهايمر يعيش في بني براك في اسرائيل وقالت زوجته للصحيفة "لا يوجد لدى زوجي جواز سفر الماني ، وانه لم يطلب قط مثل هذا الجواز وانهم عبروا من المانيا فقط خلال سفرهم الى إلى الولايات المتحدة."

 

واضافت ان اصول زوجها وأجداده ولدوا في ألمانيا ، وأنهم هاجروا إلى الولايات المتحدة ، ومن ثم هاجروا الى اسرائيل قبل 30 عاما.

 

واكمل وفقا لهارتس ميخائيل بودنهايمر دراسته في مدينة كلن الالمانية وقال انه شعر بالدهشة لرؤية اسمه على لائحة المشتبه بهم وانه لا يحمل جنسية أخرى غير الإسرائيلية والأمريكية.

 

وأفادت مجلة دير شبيغل الألمانية في عددها الذي يصدر الاثنين القادم بأن جواز السفر الألماني الذي كان بحوزة المجموعة التي يعتقد أنها قتلت قياديا في حركة حماس محمود المبحوح هو وثيقة قانونية تم تسليمها لحامل جواز سفر إسرائيلي.

 

وأشارت المجلة إلى أن جواز السفر أُعطِي في يونيو/ حزيران 2009 في كولونيا لشخص يدعى ميخائيل بودنهايمر.

 

وقدم بودنهايمر جواز سفر إسرائيليا صادرا في نهاية عام 2008 لإثبات هويته. وقدم الرجل آنذاك ما يثبت أنه يقيم في كولونيا وأن والديه تعرضا للاضطهاد في الحقبة النازية.

انشر عبر