شريط الأخبار

هل عاد قتلة الشهيد المبحوح لدبي؟!

12:04 - 21 حزيران / فبراير 2010

هل عاد قتلة الشهيد المبحوح لدبي؟!

بقلم: محمد أبو علان

لم تكد تمر أيام على كشف شرطة دبي لتفاصيل جريمة اغتيال الشهيد "محمود المبحوح" في دبي حتى عادت لهناك لاعبة التنس الإسرائيلية "شاحار باري" للمشاركة في مباريات دولية للتنس الأرضي تعقد في دبي، (22) رجل أمن إسرائيلي يرافقون "شاحار باري" في رحلتها لدبي.

 

فكيف تسمح شرطة دبي بعودة رجال أمن إسرائيليين لأراضيها بعد الانتهاك سيادة أرضها وسيادة دولتها من قبل دولة الاحتلال الإسرائيلي؟ وهل يا ترى لم يكن من بين رجال الأمن الإسرائيليين هؤلاء أي من قتلة المبحوح؟ فدولة الاحتلال الإسرائيلي لا تجد فيها فوارق بين المدني والأمني كلهم مجندين لخدمة سياسية دولة الاحتلال وأجهزتها المخابراتية أينما كانوا.

 

وبعد أيام من زيارة وزير البنى التحية في دولة الاحتلال الإسرائيلي "عوزي لنداو" لدبي ارتكبت جريمة اغتيال "المبحوح"، فهل سترتكب دولة الاحتلال الإسرائيلي وجهاز الموساد فيها جريمة اغتيال أخرى بعد مباريات لاعبة التنس الإسرائيلية "شاحار باري"؟

 

انشر عبر