شريط الأخبار

تقرير: السلطة دفعت مليوني دولار لأرملة إسرائيلي قتلته المقاومة

05:39 - 20 تموز / فبراير 2010

تقرير: السلطة الفلسطينية دفعت سرا مليوني دولار لأرملة إسرائيلي قتلته المقاومة

فلسطين اليوم- وكالات

ذكر تقرير إسرائيلي، أن السلطة الفلسطينية، وافقت مؤخرا، على تسوية قضية رفعت ضدها أمام المحكمة الفيدرالية في نيويورك الأمريكية، من قبل أرملة إسرائيلي يحمل الجنسية الأمريكية، قامت "كتائب شهداء الأقصى" التابعة لحركة "فتح" بقتله في حيفا عام 2002 في أحد العمليات المسلحة للمقاومة الفلسطينية.

 

وبحسب ما أورد موقع "بوليتيكو" الإخباري الإسرائيلي، فإن هذه الخطوة، ستمهد الطريق لتسوية دعاوى مشابهة قدمت ضد السلطة في الولايات المتحدة، وذلك في عدد من العمليات التي نفذتها "كتائب شهداء الأقصى" مطلع الانتفاضة الفلسطينية الثانية، التي انطلقت شرارتها عام 2000.

 

وأوضح الموقع الإسرائيلي، أن أرملة القتيل الإسرائيلي وهي تسلكي نوكس، كسبت القضية التي رفعتها في تشرين أول (أكتوبر) من العام الماضي، بعد مرور ثلاث سنوات على قرار المحكمة بأن على السلطة الفلسطينية أن تدفع لنوكس تعويضات بقيمة 192.3 مليون دولار، وبعد ذلك وافقت السلطة على تسوية الدعوى خارج أسوار المحكمة، حيث توجه الطرفان إلى المحكمة في طلب لإلغاء الدعوى إثر البدء في تنفيذ الاتفاق.

 

وأشار الموقع الإخباري، إلى أن السلطة الفلسطينية حافظت على إحاطة هذه القضية بالسر والكتمان, خشية من انتقادات حركة "حماس", مؤكدا أنه بموجب الاتفاق ستدفع السلطة، مليوني دولار بالتقسيط للعائلة اليهودية.

 

وتواجه السلطة الفلسطينية، عجزا متناميا في موازنتها، التي تأتي من خلال الدعم الذي تتلقاه من عدد من الدول العالمية والعربية، فيما يشهد هذا الدعم تناقصا مستمرا، جراء الأزمة المالية العالمية.

 

وأشار الموقع، إلى أنه هذه ليست المرة الأولى التي يعوض فيها الفلسطينيون ذوي قتلى يهود, حيث دفعت منظمة التحرير الفلسطينية، مبلغاً غير معروف في العام 1997 لتسوية دعوى قدمتها ضدها عائلة ليون كلينغهروفر، وهو يهودي أمريكي قتل وألقي في البحر خلال خطف السفينة السياحية "أشيل لورو" في سنة 1985.

انشر عبر