شريط الأخبار

بعد نفاذ المهلة.. شبانة يؤكد أن الاثنين سيعقد مؤتمره للكشف عن ملفات خطيرة تمس السلطة

05:00 - 20 تشرين أول / فبراير 2010

فلسطين اليوم: قسم المتابعة

أكد الضابط في المخابرات الفلسطينية الأسبق فهمي شبانة، عصر اليوم السبت أنه سيعقد مؤتمره الصحفي يوم الاثنين القادم، على خلفية التطورات الجديدة التي أعقبت تصريحه الأخير بإلغاء المؤتمر.

 

وقال شبانة في تصريحات خاصة لإذاعة صوت القدس في برنامج بين المواطن والمسؤول:" لقد اشترطت في مؤتمري الصحفي السابق بأن يقوم من اساءوا لوطنيتي وسمعتي بالاعتذار حتى الساعة الثانية ظهراً من اليوم السبت، الأمر الذي لم يتم. وأضاف أن بعض الشخصيات وصلتني بعد الموعد بنصف ساعة ورددت عليهم بأن الوقت قد نفذ وسأعقد المؤتمر وسأكف ملفات خطيرة بعيدة عن الفساد المالي والأخلاقي.

 

وعن أهدافه من عقد المؤتمر أجاب شبانة قائلاً:" هذا المؤتمر للضغط على المتورطين بملفات فساد من أجل محاكمتهم ووضع حد لهم وإغلاق ملفاتهم بشكل كامل، وتوجيه ضربة قوية لهم.

وعن الطريقة التي يستعملها شبانة بتوجهه للاعلام لمعالجة هكذا ملفات، أجاب قائلاً:" نحن في وضع غير طبيعي وبالتالي الحل غير طبيعي.

 

ورداً على سؤال وجهه له المذيع بأن البعض اتهامك بالخارج عن الصف الوطني.. فأجاب أنا أتقبل هذا الاتهام من أجل المصلحة العامة، ويوم الاثنين سأنتظر رد الشرفاء في الشارع الفلسطيني وإذا رأوا ان ما قمت به خيانة فأرض الله واسعة وسأبحث عن مكان آخر استقر به.

وعن بدءه بملف الحسيني قال:" بدأت بملف رفيق الحسيني لأنه أصغر الملفات التي بحوزتي، وأضاف بأن أحد أعضاء اللجنة المركزية في حركة فتح أخبره بان الحسيني طلب من الإسرائيليين اعتقاله.

 

وأكد أن الملفات التي سيكشفها يوم الاثنين غاية في الخطورة وبعد الاثنين ستكون الملفات أخطر.

 

 

انشر عبر