شريط الأخبار

البردويل: المبحوح هزم "الموساد" حياً وشهيداً

03:39 - 20 تموز / فبراير 2010

البردويل: المبحوح هزم "الموساد" حياً وشهيداً وعلى الاحتلال انتظار الرد

فلسطين اليوم: غزة

جددت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" تحميلها لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي الخارجي "موساد" المسؤولية الكاملة عن اغتيال قائدها العسكري محمود المبحوح قبل نحو شهر في إمارة دبي، داعية الأخيرة إلى التعاون معها في التحقيق.

 

وأشار الدكتور صلاح البردويل القيادي في حركة "حماس"، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم السبت في غزة، إلى أنه "على الرغم من ضلوع عدد من حملة الجنسيات الغربية وعناصر من "فتح" في عملية الاغتيال؛ إلا أنهم في حركة "حماس" يعتبرن المشاركين في العملية كأشخاص وعملاء، ولكن المسؤول مسؤولية كاملة هو "الموساد" وهو من يتحمل نتائج العملية كذلك، حسب توضيحه.

 

وأكد أنهم ينتظرون نتائج التحقيق النهائية، معرباً عن أمله أن تتعامل دولة الإمارات معهم بوصفهم "أولياء الدم". ودعا البردويل الدولة الأوربية إلى موقف جدي لملاحقة المجرمين وضباط الموساد الذين استخدموا جوازات سفر تخصهم، مطالباً الدول العربية بالتعامل مع هذه القضية بجدية.

 

كما دعا القيادي في "حماس" المجتمع الدولي إلى ملاحقة قادة الاحتلال وتقديمهم للمحاكم الدولية كمجرمي حرب.

 

وطالب حركة "فتح" إلى ما أسماه "الكف عن المهاترات الإعلامية" التي تحاول حرف البوصلة عن اتجاهها، مشيراً إلى أن من اغتال المبحوح هو من اغتيال الرئيس ياسر عرفات وغيره من الشهداء،

 

وقال: "إن المبحوح هزم الموساد حياً وشهيدا، العدو فشل فشلاً كبيراً، هو اغتيال قائداً كان يتمنى الشهادة، ولكن سيظل ينتظر الرد"، على حد تعبيره.

انشر عبر