شريط الأخبار

حماس تطالب "مصر" بوقف التحقيقات مع عناصرها حول "شاليط"

09:54 - 18 كانون أول / فبراير 2010


فلسطين اليوم-غزة

أكد قيادي في حركة "حماس" أن وزير الداخلية الفلسطيني فتحي حماد سلم رسالة إلى الوزير عمر سليمان مدير المخابرات المصرية، وذلك لإنهاء كافة المعاملات التي تسيء إلى "حماس" بما فيها التحقيقات التي تجريها أجهزة الأمن المصرية مع عناصر الحركة حول ملفات أمنية وخاصة ملف الجندي الصهيوني الأسير جلعاد شاليط.

 

وأشار القيادي في حركة حماس إلى أن الحركة حريصة على تحقيق جهد المصالحة المصري، والذي كان لمصر الدور الكبير في جمع الفصائل الفلسطينية في القاهرة، والتوصل إلى نتائج إيجابية فيما يتعلق بالمصالحة الفلسطينية.

 

وكشفت مصادر أمنية في رفح أن حركة "حماس" سلمت مؤخرًا السلطات المصرية نتائج التحقيق الذي أجري حول مقتل الجندي المصري على الحدودي المصرية - الفلسطينية قبل أكثر من شهر، والذي أكد أن عملية اغتياله جاءت من الخلف"الجهة المصرية".

 

وقال مسئول في "حماس" طلب عدم ذكر اسمه في تصريح لـ"صحيفة المصريون" أمس: "لقد سلمت حركة "حماس" قبل نحو أسبوعين جهاز المخابرات المصري نتائج التحقيقات التي أجرتها أجهزة الحركة والحكومة الفلسطينية في قطاع غزة بشأن مقتل الجندي المصري في السادس من يناير الماضي، والتي أكدت أن الجندي قتل من الخلف".

 

وأضاف :"إن التقرير الأمني الذي سلم إلى وزير المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان عبر وسيط أمني في معبر رفح يؤكد أن الجندي المصري قتل من الخلف، وأن أجهزة الأمن المصرية رفضت التعاون في التحقيقات"، رافضًا الاتهامات الموجهة لـ "حماس" بزعزعة الأمن القومي لمصر من خلال تهريب عبوات ناسفة إلى مصر وتهريب متهمون مصريون بقضايا أمنية إلى قطاع غزة.

انشر عبر