شريط الأخبار

"السلام الآن": البناء متواصل في ربع مستوطنات الضفة

09:18 - 15 حزيران / فبراير 2010

"السلام الآن": البناء متواصل في ربع مستوطنات الضفة رغم قرار التجميد الجزئي

فلسطين اليوم- رام الله

أكدت حركة "السلام الآن" اليسارية الاسرائيلية، أنّ بناء المساكن متواصل في ربع المستوطنات الإسرائيلية المقامة في الضفة الغربية المحتلة، بالرغم من قرار التجميد الجزئي لمدة عشرة أشهر، الذي أعلنته حكومة بنيامين نتنياهو.

 

وكان نائب وزير الأمن الإسرائيلي، ناتان فيلناي، اعترف بأنّ الأشغال متواصلة في تسع وعشرين مستوطنة، وذلك في ردّ منه على استجواب طرحه النائب اليساري المعارض حاييم أورون.

 

وأشارت حركة "السلام الآن" في بيان أصدرته اليوم الاثنين، وصلت "فلسطين اليوم" نسخة عنه، إلى خمس مستوطنات أخرى إضافية للائحة التي قدمها فيلناي، رصدت فيها تواصلاً لأعمال البناء رغم الإعلان الإسرائيلي في 25 تشرين الثاني (نوفمبر)، بضغط أمريكي، عن تجميد جزئي للبناء في المستوطنات.

 

ويشمل قرار التجميد بناء منازل جديدة في المستوطنات، بيد أنه يسمح بمواصلة البناء في حال أُنجزت أعمال وضع الأسس. كما لاحظت المنظمة التي تقوم بعمليات مراقبة ميدانية، أنّ بعض الورش تعمل ليلاً ونهاراً وحتى أثناء العطلة الأسبوعية اليهودية السبت.

 

وأضافت الحركة، أنّ وزارة الإسكان الإسرائيلية، رخصت لمقاولين فازوا باستدراج عروض ببيع منازل جديدة في مستوطنة "بيطار إيليت"، المقامة إلى الغرب من بيت لحم، قبل انطلاق أعمال البناء.

 

 

انشر عبر