شريط الأخبار

شحاتة يطالب اتحاد الكرة المصري بقبول العرض النيجيري

06:04 - 15 تموز / فبراير 2010

 

دبي/ يسعى المدير الفني للمنتخب المصري حسن شحاتة إلى إقناع رئيس اتحاد الكرة سمير زاهر للموافقة على عرض تدريب المنتخب النيجري في بطولة كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا.

 

وأوضح شحاتة في تصريحات لبرنامج "الكرة في دريم" أنه سيجتمع الأسبوع المقبل، بعد عودته من أداء مناسك العمرة، مع زاهر لحسم قراره بالموافقة على العرض النيجيري من عدمه، مؤكداً جدية الاتحاد النيجيري في التعاقد معه رغم غياب اسمه عن قائمة المرشحين لتدريب "النسور النيجيرية"، قائلاً "إنها فرصة لنقل المدرب المصري والعربي إلى العالمية".

 

التفكير في العرض

 

وأكد "المعلم" أنه لا يزال يفكر في العرض، ولكنه لم يتخذ قراره النهائي رغم وجود بعض السلبيات ومنها اللغة، والتي يمكن معالجتها بتوفير مترجم، وكذلك مشكلة ضيق الوقت التي يمكن التغلب عليها أيضاً بإقامة معسكر في إحدى الدول الأوروبية، وذلك وفقاً لصحيفة "المصري اليوم" واسعة الانتشار.

 

وتمسك شحاتة الذي قاد الفراعنة للفوز بكأس الأمم الأفريقية للمرة الثالثة على التوالي بجهازه المعاون في حالة إتمام المفاوضات، وأكد أنه لا يعمل دون شوقي غريب وحمادة صدقي وأحمد سليمان. وقال "إن الجماعية في الأداء والتفاني في العمل هما سر نجاح المنتخب الوطني".

 

كلام ممدوح عباس "فارغ"

 

وفي شأن آخر، أكد "المعلم" أنه لم يستبعد أحمد حسام "ميدو" لأسباب أخلاقية كما تردد، وإنما لعدم جاهزيته فنياً ولياقياً، وبعد مشورة الجهاز المعاون. وانتقد حسن شحاتة موقف رئيس نادي الزمالك ممدوح عباس في رد فعله على استبعاد "ميدو"، وكذلك اتهامه باللجوء لـ"شيخة".

 

وأضاف "علاقتي مع ممدوح عباس قوية منذ عام ١٩٧٥، لكن ما ردده وقاله عنى كلام فارغ لأنه أخطأ في حقي"، وأوضح أن "عباس كرر نفس الموقف عندما أعلن أنه عقد جلسة مع شيكابالا لإخراجه من الحالة النفسية التي سيطرت عليه عقب عودته من أنغولا، متسائلاً "ماذا يريد عباس من افتعال هذه الأزمات؟، وهل هو يرغب في إثارة جماهير الزمالك ضدي؟".

 

ونفى شحاتة أن يكون سبباً في مضاعفة إصابة أبو تريكة وابتعاده عن الملاعب لفترة طويلة، وأكد أن اللاعب انضم لمعسكر المنتخب لتنفيذ البرنامج الطبي الذي وضعه له الجهاز الطبي بالأهلي، وتم استبعاده بعد أن أكد بنفسه عدم مقدرته على اللعب. وأكد شحاتة أنه لا يجامل الأندية ولا اللاعبين، ولم يضم "جدو" من باب المجاملة أو بديلاً عن "ميدو"، وإنما لحاجة الفريق إليه في هذا التوقيت.

 

وتساءل شحاتة عن السبب وراء إصرار البعض على التربص به، وقال "إنه لا يعرف سببا لذلك"، لكن يبدو أنهم يستكثرون عليه هذه الإنجازات. وقال "إن اختياره للاعبين يعتمد على الالتزام وإتباع التعليمات، والانضباط وليس على أساس ديني كما تردد".

 

ولفت حسن شحاتة إلى أن اتحاد الكرة كان يرغب في تجديد عقده قبل بطولة أفريقيا الأخيرة لمدة شهرين فقط، لكنه رفض، وأصر على التجديد لنهاية عام ٢٠١٢، "لأنه لا يليق به ولا بالجهاز المعاون أن يعمل لمدة شهرين فقط" وفق تعبيره، وأضاف "عندما أصررت على التجديد لعامين اعتبرني البعض خائنا وأتاجر باسم مصر، لكن الله يعلم أنى كنت أرغب في الاستقرار، لأن اللاعبين لو علموا أن الجهاز الفني سيرحل بعد شهرين فلن يلتزموا بتعليماته، كما أن الجهاز لن يكون جادا في عمله".

 

العربية. نت

انشر عبر