شريط الأخبار

نواب الكونغرس والـ" 54 لغزة "!!

01:28 - 15 تموز / فبراير 2010

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

ذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية اليوم, أن 54 نائبا في الكونجرس الأمريكي يطلق عليهم اسم القوة " 54 لغزة " أصبحوا يشكلوا إزعاجا شديدا لأنصار إسرائيل التلقائيين في الولايات المتحدة الأمريكية, مشيرة إلى أن الزمن الذي كان فيه أعضاء الكونجرس الأمريكي موالين تلقائيا لإسرائيل قد ولى.

وقال الصحفي الإسرائيلي شموئيل روز في معاريف "اصبحوا يسمونهم الـقوة  "54 لغزة" ويشار اليهم على انهم "الشجعان الـ 54"، ويتهمونهم بانهم "مؤيدو الارهاب الـ 54".

 

واضاف " انهم في الحصيلة العامة 54 نائب مجلس نيابي امريكي من بين 435 نائبا وهي كتلة صغيرة، لكنها كبيرة بما يكفي لتسويغ الدهشة حيث وقعوا جميعا على رسالة للرئيس براك اوباما تدعوه للضغط على اسرائيل لتخفف "الحصار" (هكذا في الاصل) على قطاع غزة.. وجميعهم من الحزب الديمقراطي".

 وتابع " ان جميع المشتبه فيهم المعروفين وقعوا على هذه الرسالة وهم اعضاء مجلس النواب المعروفين بانهم يفرحون بالانضمام الى كل مبادرة تشهد بأنهم لا ينتمون الى جماعة مشايعي اسرائيل التلقائية في الكونغرس".

وقال من هؤلاء " دونا ادواردز من ميرلند، وجون دينغل من ميشغين، وميري جو كلروي من اوهايو،  وجيم موران من فيرجينيا" موضحا ان " كثير منهم قد قاموا بالحساب السياسي اكثر من مرة واحدة، وقرروا انه لا يوجد ما يخسرونه وهم يتمتعون بتأييد جماعتين يساريتين لكنهما مناصرتان لاسرائيل كما تعرفان انفسهما – "امريكيون من اجل سلام الان" ومنظمة اللوبي "جي ستريت" – واللتان سيزعمون بمساعدتهما انه لا يوجد في هذه الرسالة دليل على انهم اعداء لاسرائيل ومع ذلك كله، يقترب شهر تشرين الثاني، ومعه ساعة التحام لعدد من الموقعين الذين زودوا خصومهم بسلاح سياسي".

 

انشر عبر