شريط الأخبار

الحوثيون يفرجون عن أول اسير سعودي لديهم

12:15 - 15 كانون أول / فبراير 2010


فلسطين اليوم : وكالات

أفرج المقاتلون الحوثيون اليوم الاثنين عن اول جندي من بين خمسة اسرى سعوديين يحتجزونهم, حسبما اعلن متحدث باسم الحوثيين.

وأكد المتحدث باسم المقاتلين الحوثيين محمد عبد السلام: " انه تم اليوم الاثنين تسليم الجندي السعودي يحيى عبد الله الخزاعي الى لجنة الوساطة في مدينة صعدة الشمالية, معقل المقاتلين الحوثيين ".

وذكر عبد السلام في اليوم الرابع من اعلان وقف النار بين القوات اليمنية والحوثيين ان الخزاعي مصاب في رجله وقد اصيب في المواجهات الاخيرة.

واشار المتحدث الى ان الافراج عن الجندي يشكل مبادرة انسانية لتلطيف الاجواء وللتعبير عن حسن النية ودعا الطرف السعودي الى ان يبادر بما من شأنه اتمام ملف الاسرى.

والافراج عن الاسرى اليمنيين والسعوديين لدى المقاتلين هو احد بنود وقف اطلاق النار الستة التي طرحتها الحكومة اليمنية ووافق عليها المقاتلون.

الى ذلك, افاد مصدر مشارك في الوساطة انه يجري حاليا متابعة تسليم الاسرى الاربعة الاخرين خلال الساعات القادمة واضاف "‌انه بعد مفاوضات استمرت 24 مع الحوثيين تم اقناعهم بترك موضوع اسراهم

لدى السعوديين والبالغ عددهم ,31 للسلطات اليمنية للتفاوض بشأنهم مع المملكة".

و كان مصدر حوثي اكد امس الاحد ان الجانب السعودي يرفض تسليم المحسوبين علينا المعتقلين لديه, بما في ذلك الى الحكومة اليمنية وشدد علي ان الحوثيين يدون ان تسلم السلطات السعودية الحوثيين الذين تحتجزهم بموازاة تسليم الاسرى السعوديين.

و تتابع عدة لجان تطبيق البنود الستة بعد اعلان وقف لاطلاق النار في شمال اليمن اعتبارا من منتصف ليل الخميس الجمعة بعد حوالى ستة اشهر من القتال.

و تتضمن النقاط الست التي وضعتها الحكومة ووافق عليها الحوثيون "الالتزام بوقف اطلاق النار وفتح الطرقات وازالة الالغام وانهاء التمترس في المواقع وجوانب الطرق" و"الانسحاب من المديريات وعدم التدخل في شؤون السلطة المحلية" و"اعادة المنهوبات من المعدات المدنية والعسكرية اليمنية والسعودية" و"اطلاق المحتجزين من المدنيين والعسكريين اليمنيين والسعوديين" و"الالتزام بالدستور والنظام والقانون".

كما تشمل الالتزام بعدم الاعتداء على أراضي المملكة العربية السعودية التي دخلت خط النزاع مع الحوثيين في تشرين الثاني, الى ان اعلن الطرفان الشهر الماضي انسحاب الحوثيين من اراضي المملكة.

و يفترض ان يضع وقف النار حدا لما يعرف في اليمن ب"الحرب السادسة" او سادس جولة من القتال بين الحكومة والحوثيين منذ اندلاع النزاع في 2004.

و انطلقت هذه "الحرب السادسة" عندما شنت السلطات اليمنية على الحوثيين هجوما في الحادي عشر من آب 2009.

والنزاع الذي اندلع في 2004 اسفر عن مقتل الاف الاشخاص كما ادى الى نزوح نحو 250 الف شخص.

انشر عبر