شريط الأخبار

الاحتلال يوقف التدريبات بالذخيرة الحية بعد وقوع عدة إصابات في صفوف الجنود

10:01 - 15 آب / فبراير 2010

فلسطين اليوم-القدس

صرحت مصادر عسكرية إسرائيلية أن الجيش الإسرائيلي قرر وقف التدريبات بالذخيرة الحية في جميع مراكز التدريب بأنحاء إسرائيل وعددها 14 لعدة أشهر بعد تكرار وقوع إصابات في صفوف الجنود.

 

وأوضحت المصادر أن هذا القرار جاء بهدف الحفاظ على أرواح الجنود المتدربين, خاصة بعد مقتل الجندي مور كوهين بعد أن أصابته رصاصة قاتلة خلال التدريبات, حيث أمر رئيس الأركان عقب الحادث بتحسين إجراءات الأمان في مواقع التدريب.

 

وتشير التقديرات إلى أن الجيش سينتظر طويلا حتى يعود للتدريبات الحية, علما أن سيستخدم الرصاص الملون بدل الذخيرة الحية إلى جانب ذخيرة بدون رأس.

 

في المقابل يقوم الجيش الإسرائيلي إعداد تجهيزات جديدة من إنتاج الولايات المتحدة, وسيكون الموقع الأول جاهزا للتدريب في شهر يونيو القادم وسيبلغ تكاليف هذا الإجراء قرابة 500 مليون دولار.

 

علما أن رئيس الأركان هو الذي سيحدد بدء التدريبات بالذخيرة الحية مجددا بعد سماعه تقريرا عن جاهزية المواقع المخصصة لذلك.

انشر عبر