شريط الأخبار

خلافا لما ورد..عياش ينفي ل"فلسطين اليوم" اعتقال المصريين لأي صياد

12:43 - 13 حزيران / فبراير 2010

فلسطين اليوم – غزة

نفى نزار عياش نقيب الصيادين الفلسطينيين صباح اليوم السبت , ما تناقلته وسائل الاعلام المختلفة عن اعتقال الأمن المصري لأربعة صيادين فلسطينيين مساء يوم الجمعة.  

وقال عياش "لفلسطين اليوم" ان جميع الصيادين متواجدين في القطاع ولم يتم اعتقال أي أحد .

وتأكدا لما أورده عياش اتصلت مراسلتنا بشقيق أحد الصيادين الواردة أسماءهم ضمن المعتقلين لدى الجانب المصري , نفى جلال الهسي أخ الصياد خالد الهسي ان يكون شقيقة او أي من المعتقلين الأربعة قد اعتقل من الجانب المصري ,مؤكدا تعرضهم للمطاردة وإطلاق النار عليهم من قبل الأمن المصري في منتصف ليلية الامس.

وقال الهسي ان الاسماء الواردة في وسائل الإعلام غير صحيحة كون ان المعتقلين موجودين في القطاع ولم يتم اعتقالهم بل تعرضوا للمطاردة فقط.

وأرجع عياش ذهاب الصيادين للسواحل المصرية ل ضيق مساحة السواحل الفلسطينية خاصة بعد الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة حيث تقلصت المساحة من 20 ميل بحري حسب اتفاقية أوسلو إلى 3 أميال بحرية .

وأضاف بأن عدد الصيادين والمراكب التي تسمح  قوات الاحتلال بدخولها للبحر يفوق المساحة المخصصة للصيد حيث يبلغ عددهم ( 3600 صياد )  و( 700 مركب ) مؤكدا أن هذا هو السبب الأساسي الذي جعل الصيادين يتوسعون في المساحة من جهة الجنوب الأمر الذي لا يمكنهم فعله من الشمال وذلك لاحتكاكهم مع السواحل الإسرائيلية .

وعن المرسى البحري الذي تقيمة دولة مصر, فأكد عايش أن بناء المرسى بمحاذاة السواحل الفلسطينية من شأنه أن يمنع أي صياد فلسطيني من الاقتراب من السواحل المصرية , موضحا أن خطورة المرسى يكمن من  الناحية البيئية حيث سيمنع المرسى تسرب الرمال من الجنوب كما سيعمل على فحر السواحل الفلسطينية وهذا ما سيسبب ضرر لأي منشأة قريبة من الساحل .

انشر عبر