شريط الأخبار

"اليهود هم بناة الأهرام"!!!

08:51 - 13 تشرين أول / فبراير 2010

"اليهود هم بناة الأهرام"! 

فلسين اليوم-وكالات

فجر محمد غريب نقيب المرشدين السياحيين المصريين مفاجأة من العيار الثقيل عندما أعلن فى تصريحات صحفية له مساء أول أمس الخميس عن وجود 203 مرشدا سياحيا اغلبهم إسرائيليون زرعتهم إسرائيل فى مصر من خلال شركات سياحية مصرية ، وأنهم عملوا طيلة الفترة الماضية دون رقابة .

 

وأعلن غريب أيضا أن أجهزة الأمن المصرية اكتفت بترحيل 29 منهم الى تل ابيب دون عرضهم على النيابة ، بعد ان تمكنت من ضبطهم متلبسين أمام الأهرامات ، - بناء على بلاغ من النقابة - وهم يخبرون السائحين أن اليهود هم من بنوا الأهرامات ، وأن التاريخ المصري مزيف.

 

واكد نقيب المرشدين السياحيين ان النقابة أخطرت وزارة السياحة بأسماء الشركات التي تمنح تراخيص مزاولة مهنة للمرشدين الأجانب ، والذين وصل عددهم إلى 203 في جميع أنحاء الجمهورية لكن لم يتحرك أحد ، خاصة أن هذه التراخيص تصدر تحت مرأى ومسمع من المسئولين في الدولة

 

وأشار غريب الى أن عمل الأجانب في مهنة الإرشاد أثر على عمل المرشدين المصريين ، مما جعل معظمهم يعملون 29 يوما في السنة .

 

وأضاف أن القانون رقم 121 لسنة 1982 حدد على من يمارس المهنة أن يكون من أم وأب مصريين لكن شركات السياحة لا تلتزم بهذا القانون .

 

على جانب آخر كشفت مصادر عاملة فى المجال السياحى بالإسكندرية لـ " المصريون " على ان إسرائيل نجحت فى زرع المئات من المرشدين السياحيين فى مصر من خلال إغراء الشركات السياحية المصرية بأفواج سياحية أوروبية وإسرائيلية مقابل التصريح لعدد من المرشدين السياحيين الإسرائليين سواء من حاملى الجنسية الإسرائيلية فقط أو من الإسرائيليين من حاملى جنسيات اخرى .

 

وأكدت المصادر ان خطورة عمل هؤلاء المرشدين الإسرائيليين لا يقتصر فقط على تزوير التاريخ المصرى والترويج الى ان اليهود هم بناة الأهرامات، وانما تتعدى خطورتهم ذلك الى الأمن القومى المصرى ، حيث يتمتعون بحرية الحركة فى كافة المواقع المصرية ، ويقيمون علاقات مع شخصيات عامة كثيرة تحت مسمى العمل السياحى والارشادى .

 

ولم تستبعد تلك المصادر ان يكون هؤلاء المرشدون جواسيس وعملاء للموساد الاسرائيلى . 

انشر عبر