شريط الأخبار

فوز المصورين الفلسطينيين "جاد الله" و "البابا" بجوائز عالمية

04:13 - 12 تشرين أول / فبراير 2010

فوز المصورين الفلسطينيين "جاد الله" و "البابا" بجوائز عالمية

فلسطين اليوم- غزة

فاز المصور الصحفي محمد جاد الله من مكتب وكالة "رويترز" للأنباء في قطاع غزة بالجائزة العالمية "الورد برس فوتو"، والتي شارك فيها أكثر من عشرة ألاف مصور صحفي من جميع أنحاء العالم.

وتظهر الصورة الفائزة تساقط قنابل الفسفور الأبيض المحرمة دوليًا التي أطلقتها قوات الاحتلال على منازل الفلسطينيين خلال الحرب على غزة العام الماضي.

وقال جاد الله إن الصورة الفائزة أظهرت بوضوح استخدام "إسرائيل" للفسفور الأبيض، مؤكداً أن  الصورة تمثل تعبيراً واضح  للواقع الفلسطيني الأليم خلال الحرب على غزة وانتصاراً للحقيقة.

يذكر أن المصور جاد الله حصد عدة جوائز في السابق وكان أبرزها جائزة نادي دبي للصحافة عام 2004 بصورته الشهيرة للمجزرة التي ارتكبها الاحتلال خلال قصفه لمسيرة في منطقة تل السلطان برفح.

ومن المقرر أن يسافر جادا لله إلى "أمستردام" في هولندا وذلك في نهاية شهر إبريل المقبل لاستلام الجائزة في مهرجان رسمي تشارك فيه معظم وكالات الأنباء العالمية.

 

كما فاز مصور وكالة الأنباء الفرنسية محمد البابا بالمرتبة الثالثة في جائزة مؤسسة التصوير الصحفي الدولية لفئة القصة الصحافية المصورةworld press photo ، وذلك عن الفسفور الأبيض.

 

وكان البابا المصور الفوتوغرافي الوحيد الذي التقطها في مدرسة بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

 

وأوضح البابا أن الجائزة الدولية المعروفة تعد أكبر جائزة دولية في العالم للتصوير الصحافي، مشيراً إلى انه فاز بقصة الصورة الصحافية للفوسفور الأبيض التي تشمل 12 صورة فائزة عن الحرب على غزة.

من جانبه هنأ التجمع الإعلامي الفلسطيني الزميلين محمد جادالله مصور وكالة رويترز وتمنى له مزيد من النجاح كما تقدم بالتهنئة للزميل محمد البابا المصور في وكالة الأنباء الفرنسية .

وأكد التجمع أن الصحفيين الفلسطينيين يعتبروا خير سفراء لفلسطين كونهم ينقلون الحقيقة ويكشفون جرائم العدو للعالم .

انشر عبر