شريط الأخبار

ميدو: عودتي للمنتخب صعبة .. ولست في مقارنة مع جدو

08:07 - 11 كانون أول / فبراير 2010


 

 

القاهرة/ يرى أحمد حسام "ميدو" مهاجم وست هام يونايتد الإنجليزي فرصته في العودة لصفوف منتخب مصر صعبة، على خلفية استبعاده من قائمة الفراعنة لكأس الأمم.

 

وقال ميدو لقناة الحياة إن دخول قائمة مصر في مباراة إنجلترا الودية يوم الثالث من مارس صعبة، بعدما تعامل الجهاز الفني للفراعنة معه دون احترام، بحد وصفه.

 

وأضاف "السبب الذي يجعلني ألعب كرة قدم هو تمثيل منتخب بلادي، لكن بعد استبعادي من قائمة مصر لكأس الأمم بهذا الشكل، تبدو فرصتي في العودة صعبة".

 

وكان ميدو قد عاد للدوري المصري عن طريق الزمالك على أمل جذب انتباه الجهاز الفني للمنتخب والعودة للفراعنة في تصفيات كأس العالم ثم كأس الأمم.

 

وبالفعل انضم المهاجم الأعسر لقائمة مصر الأولية لكأس الأمم، قبل أن يتم استبعاده دون إفصاح أسباب من الجهاز الفني بقيادة حسن شحاتة.

 

فقرر ميدو قطع ارتباطه بالزمالك، وعاد للدوري الإنجليزي من بوابة وست هام يونايتد على سبيل الإعارة، قادما من ميدلسبره.

 

وأكد اللاعب رأيه "لم أخرج من قائمة مصر لسبب فني، نقاد الكرة كلهم في مصر أجمعوا على أن حالتي الفنية والبدنية كانت أفضل من أسماء كثيرة في القائمة".

 

جدو

 

علق ميدو على فوز محمد ناجي "جدو" أحد رجال خط هجوم مصر في البطولة بلقب هداف المسابقة، بأنه ليس في مقارنة مع نجم الاتحاد السكندري.

 

وأوضح "جدو شخص مهذب ولاعب جيد، ونجاحه لا يقلل مني في شيء، فما أدراك أني لم أكن لأتألق لو سافرت مع الفريق إلى أنجولا؟".

 

وأشار ميدو إلى أنه وجه التهنئة على فوز مصر بالكأس إلى اللاعبين، مستطردا "في الحقيقة لم أتصل بالجهاز الفني، لأنه لم يتعامل معي بالاحترام الكافي".

 

لكن لاعب توتنام هوتسبر السابق رفض إغلاق باب عودته للمنتخب، مفيدا "لازال حلمي هو ارتداء قميص مصر، وقد بذلت ما في وسعي خلال الفترة الماضية".

 

وأكمل "قطعت رحلة احترافي من أجل حصد فرصة متساوية مع باقي اللاعبين، خاصة وأن أغلب عناصر الفريق الوطني من يلعبون في الدوري المحلي حاليا".

 

واستطرد "لكن هذا لم يكن كافيا، في النهاية أنا لاعب، وهو مدير فني، إن استدعاني بالطبع سألبي نداء بلدي".

 

وأتم في هذه النقطة "راض عن محاولتي لدخول قائمة مصر، الآن وبعد تلك التجربة قمت بالتضحية بالمال من أجل العودة أهم دوري في العالم، إنجلترا".

 

وأشاد ميدو باستقبال جماهير وست هام له خلال الفترة الماضية، معبرا "للفريق الإنجليزي عشاق رائعين في لندن، مثل متابعي تشيلسي وأرسنال وتوتنام".

 

 وأفاد "التفاؤل كبير من جانبي لأن أظهر في إنجلترا بمستواي المعهود، ووست هام تعاقد معي لأنه يعلم تماما ما أستطيع تقديمه للفريق حين أكون في حالتي".

 

وعن مستقبله في إنجلترا، أفصح ميدو "صعب جدا العودة لميدلسبره في الموسم المقبل، 90% سأرحل عنهم في الصيف، لكني لا أعلم وجهتي بعد".

 

مباراة مرتقبة

 

وعن مباراة إنجلترا ومصر الودية، أشار ميدو إلى أن الشارع البريطاني ينتظرها بشكل كبير ويسلط عليها الأضواء من الآن.

 

وفسر "منتخب إنجلترا ينال اهتماما كبيرا من الإعلام بطبيعة الحال، لكن المباراة مهمة فعلا لهم لأنها الأولى لريو فرديناند كقائد بعد حادثة جون تيري".

 

ويقصد ميدو خلع شارة قيادة إنجلترا من ذراع لاعب تشيلسي جون تيري في أعقاب حادثة لا علاقة لها بالمستطيل الأخضر.

 

واستكمل ميدو "كما يسعى منتخب إنجلترا لتجربة خططة مواجهته في كأس العالم مع الجزائر أمام مصر".

 

واختتم نجم توتنام وروما ومرسيليا وسيلتا فيجو وآياكس وميدلسبره وويجان وجينت الأسبق "أعرف أنه من الصعب أن أتواجد في تلك المباراة داخل المستطيل الأخضر، لكن لو لم أنل شرف استدعاء مصر سأكون حاضرا من المدرجات.

 

انشر عبر