شريط الأخبار

الرمحي: إجراءات الاحتلال تعبر عن العقلية الإجرامية لدى قادة الكيان

12:44 - 11 حزيران / فبراير 2010

الرمحي: إجراءات الاحتلال تعبر عن العقلية الإجرامية لدى قادة الكيان

رام الله- فلسطين اليوم

استنكر أمين سر المجلس التشريعي الفلسطيني النائب محمود الرمحي ما يتعرض له قطاع غزة من قصف يومي وإجراءات صهيونية عنصرية بحق المواطنين هناك، عوضاً عن الاستمرار في منع إدخال الوقود الصناعي اللازم لتشغيل مولدات الكهرباء في القطاع.

 

واعتبر النائب أن ما يجري من إجراءات صهيونية ضد القطاع تجاوز واختراق وتعدٍّ واضح على كافة قوانين حقوق الإنسان والأعراف الدولية في هذا المجال، وأن الاحتلال وحكومته بهذه الإجراءات يعبرون عن العقلية الإجرامية لدى قادتهم.

 

كما أدان الرمحي الاعتداءات المستمرة من قبل المستوطنين الصهاينة وقوات الاحتلال على المواطنين الفلسطينيين في مختلف مدن الضفة الغربية ومخيم شعفاط بالذات.

 

وقال الرمحي إن حماية جنود الاحتلال لقطعان المستوطنين أثناء اعتدائهم على المواطنين العزل يعتبر بمثابة رعاية رسمية من حكومة الكيان للعنف والإرهاب، وهي ممارسات عنصرية وتهدف لفرض الواقع اليهودي في مدينة القدس وعلى بعض معالم الضفة الغربية.

 

ودعا الرمحي المجتمع الدولي والعربي إلى ضرورة لجم الاحتلال وقطعان المستوطنين، وأضاف أن مكان قادة الاحتلال هو محكمة الجنايات الدولية.

 

وأكد أن تزايد تجرؤ الاحتلال على الشعب الفلسطيني من أسبابه محاربة المقاومة والتنسيق الأمني المستمر من قبل أجهزة الأمن الفلسطينية في الضفة الغربية.

 

انشر عبر