شريط الأخبار

حكم بفشلها مسبقا..الدويك ينتقد توجه السلطة لمفاوضات غير مباشرة

07:36 - 10 كانون أول / فبراير 2010


فلسطين اليوم-وكالات

انتقد عزيز الدويك رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني وأحد قياديي حركة حماس البارزين في الضفة الغربية الأربعاء توجهات السلطة الفلسطينية لاستئناف المفاوضات غير المباشرة مع إسرائيل.

وقال الدويك، في تصريح صحفي مكتوب وزع على الصحفيين، إن المفاوضات غير المباشرة التي وافقت عليها السلطة الفلسطينية تشبه أسلوب اتفاقية أوسلو مع إسرائيل، والتي وقعت في عام 1994.

 

وحكم الدويك بفشل هذه المفاوضات مسبقا قائلاً: إنها لا تزيد قضيتنا إلا خبالا ولا تعطي أي بادرة أمل في تحقيق أي نتائج حقيقية.

 

وأضاف أنها ستدخل الشعب الفلسطيني في سراديب وأنفاق مظلمة ومتاهات بلا نهاية، أولها متعثر وآخرها أكثر تعثرا وألما.

 

وأعلنت السلطة الفلسطينية أنها تنتظر إيضاحات أمريكية بشأن مقترحات بمفاوضات غير مباشرة مع إسرائيل لبحث تحريك عملية السلام وذلك بعد تجميد دام أكثر من عام للمفاوضات المباشرة بين الطرفين.

 

وفي السياق، قال الأردن الأربعاء إنه يدعم اقتراح الولايات المتحدة إجراء محادثات غير مباشرة بين الفلسطينيين وإسرائيل لكسر جمود عملية السلام.

 

ونقلت الصحف الأردنية عن وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال نبيل الشريف قوله: الأردن ومصر يدعمان رؤية السلطة الفلسطينية للأرضية التي يجب أن تستند عليها المفاوضات غير المباشرة المتوقعة قريبا مع إسرائيل.

 

ويطالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس واشنطن بضمانات وإيضاحات بشأن مثل هذه المحادثات قبل قبولها. فيما يطالب الفلسطينيون أن تركز المحادثات على قضايا الحدود وأن يكون لها اطار زمني محدد بثلاثة إلى أربعة أشهر كحد أقصى.

 

وقال وزير الخارجية الفلسطيني في حكومة رام الله رياض المالكي خلال زيارة لطوكيو هذا الأسبوع إن المحادثات غير المباشرة يجب أن تركز على قضية واحدة فحسب هي قضية الحدود.

 

وطلب المالكي استيضاحات من الولايات المتحدة وقال إنه إذا كانت الإجابات التي سيقدمها المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط جورج ميتشل مقبولة فسيبحث الفلسطينيون الفكرة مع الزعماء العرب وإن هم أيدوها فسيكون الرد الفلسطيني هو قبول العرض.

انشر عبر